السعودية تعيد 300 مصري سافروا للحج بتأشيرات ”هيئة الترفيه“

السعودية تعيد 300 مصري سافروا للحج بتأشيرات ”هيئة الترفيه“

المصدر: الأناضول

وصل مطار القاهرة الدولي، اليوم الجمعة، 300 مصري عادوا من السعودية، بعد رفض الأخيرة دخولهم بتأشيرات فعاليات هيئة الترفيه بصفة ”حجاج“.

وكانت سلطات مطار القاهرة الدولي أكدت في بيان، يوم الأربعاء الماضي، منع سفر عدد من الركاب بالمطار بنفس التأشيرات، عقب إبلاغ السلطات السعودية شركات الطيران وقف العمل بهذه التأشيرة خلال موسم الحج.

وأفادت البوابة الإلكترونية لصحيفة ”أخبار اليوم“ (مملوكة للدولة) بأن سلطات المطار استقبلت، الجمعة، 300 شخص عادوا من السعودية، بعد رفض المملكة دخولهم بتأشيرات الفاعلية الخاصة بغرض السياحة وحضور الحفلات التابعة لهيئة الترفيه، بصفة ”حجاج“.

ومن المقرر أن يخضع العائدون للتحقيق من قبل سلطات المطار لمعرفة الشركات التي قامت باستخراج التأشيرات، وفق المصدر ذاته.

وفي وقت سابق من اليوم الجمعة، أهابت الخارجية المصرية بعدم السفر إلى السعودية بتأشيرة زيارة بغرض حضور فعاليات ثقافية، مشيرة إلى قرار السعودية عدم السماح لحاملي تلك التأشيرات بالدخول إلى المملكة خلال موسم الحج.

وحذّرت في بيان أن حاملي تأشيرة الزيارة الإلكترونية معرضون للتوقيف لدى وصولهم السعودية، ومنعهم من الدخول وإعادة تسفيرهم.

ويوم الأربعاء الماضي، أوقفت مصر سفر الركاب من حاملي تأشيرة ”الفعالية“، التي استحدثتها السعودية قبل أشهر بغرض السياحة وحضور الحفلات الترفيهية.

ويوم الثلاثاء الماضي، أعادت السعودية 30 مصريًا سافروا بتأشيرات ”الفعالية“ بصفة ”حجاج“، كونها غير مسجلة على أنظمة الجوازات الخاصة بتفويج الحجاج.

ولجأت شركات مصرية تعمل في السياحة الدينية إلى استخراج تأشيرة ”فعالية“ للحجاج، للتحايل على إجراءات استخراج التأشيرة المخصصة للحج.

وفي شهر مارس/آذار الماضي، استحدثت السعودية تأشيرة ”الفعالية“ لتمكن الراغبين من حضور الفعاليات التي تقام في المملكة، على أن يتم إصدار التأشيرة خلال 24 ساعة من تسلم جواز طالبها مع بدء تطبيقها.

وأعلنت السعودية استقبال قرابة 8 ملايين معتمر هذا العام حتى الآن، وستستقبل حوالي مليوني حاج من جميع العالم، العام الحالي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com