مبادرات أهلية لتنفيذ خطة تنمية القرى الفقيرة بمصر – إرم نيوز‬‎

مبادرات أهلية لتنفيذ خطة تنمية القرى الفقيرة بمصر

مبادرات أهلية لتنفيذ خطة تنمية القرى الفقيرة بمصر

المصدر: القاهرة – من محمود غريب

قدّمت عدة جمعيات أهلية بالتعاون مع وكالات التنمية الدولية، مبادرات للحكومة المصرية من أجل تنفيذ خطة تنمية القرى الأكثر فقرًا التي أعلنها الرئيس عبدالفتاح السيسي مؤخرًا، مؤكدين استعدادهم المساهمة في تنفيذ أغلب خطط التنمية التي تعتزم الحكومة تفعيلها خلال المرحلة المقبلة.

وحصرت الحكومة المصرية القرى الأكثر فقرًا في 1000 قرية، تتركز أغلبها في محافظات الصعيد بواقع 800 قرية، خاصة محافظات المنيا وسوهاج وأسيوط، حيث تعاني تلك القرى المقومات الأساسية للمعيشة كفقدان المرافق الأساسية وانعدام المشروعات الصغيرة والمتوسطة التي تساعد الأسر على توفير سبل المعيشة.

وسلمت جمعيات أهلية وعلى رأسها الجمعية المصرية للتنمية الذاتية للمجتمعات المحلية ”إيجي كوم“، و“رسالة“ و“الأورمان“ و“مصر الخير“، عدة مقترحات للحكومة المصرية خلال الأسبوع الجاري، بالتعاون مع وكالات التنمية الدولية وممولين لتنفيذ مشروعات صغيرة ومتناهية الصغر لتشغيل الأسر الفقيرة وتوصيل المرافق للقرى آنفة الذكر.

كما قدّمت عدة جمعيات استثمارية مقترحات لتنمية تلك القرى مقابل الحصول على تسهيلات حكومية، استجابة لدعوة الرئيس عبدالفتاح السيسي بضرورة تكاتف الجميع لإحداث عدالة اجتماعية وحل أزمات الطبقة الفقيرة في مصر.

وكشف مصدر حكومي لشبكة ”إرم“ الإخبارية عن تقديم الوكالة اليابانية للتعاون الدولي ”جايكا“، 6 منح سنوية بواقع 500 ألف جنيه للواحدة، للمشاركة في مشروعات التنمية المحلية خصصتها الحكومة المصرية بالكامل لتنمية القرى الأكثر فقرًا ضمن الخطة التي أعلنها الرئيس السيسي.

وأشار المصدر إلى أن الوكالة اليابانية بالتعاون مع جمعيات أهلية قامت بعدة جولات ميدانية لقرى فقيرة وناقشت أفكارًا لمشروعات صغيرة ومتناهية الصغر للأسر الفقيرة وتسويق منتجاتهم وتنمية تلك المشروعات، على سبيل المثال تم الاتفاق على إنشاء مصانع لإنتاج الأجبان في قرية كفر العرب التابعة لمحافظة دمياط، بالإضافة إلى إقامة مشروعات لتصنيع الأخشاب بقرية تابعة لمركز العدوة بمحافظة المنيا يتم تسويقها عالميًا ومحليًا.

وأضاف أن عدة وكالات أخرى قدمت مقترحات للحكومة المصرية على سبيل المثال الوكالة الفرنسية للتنمية ”afd“، والوكالة الأمريكية للتنمية usaid““، وهي منح من الشعوب الأجنبية إلى المناطق الأكثر فقرًا بدول العالم.

وكشفت المصادر عن تقديم السفارة اليابانية بالقاهرة منحة للجمعية المصرية للتنمية ”إيجي كوم“ بقيمة 585 ألف جنيه للمساعدة في تنفيذ خطط التنمية للقرى الفقيرة، فيما تعكف الجمعية حاليًا على إعداد استراتيجية خاصة بمشروعات تنموية لتغطية جميع قرى مصر مع التركيز الأكبر على قرى الصعيد الفقيرة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com