وكيل الأزهر لـ ”إرم“: لم أنتمِ للإخوان

وكيل الأزهر لـ ”إرم“: لم أنتمِ للإخوان

المصدر: القاهرة – من محمد بركة

أكد وكيل شيخ الأزهر عباس شومان، أن المشيخة تواجه ”حملة ممنهجة تستهدف التشكيك في رموزها والتشهير بقياداتها“، نافياً الاتهامات الموجهة إليه حول انتمائه لجماعة الإخوان المسلمين، وبأنه لم يتبنَّ منهجها.

واعتبر أن هذه الاتهامات تأتي في سياق جزء من حملة ”متعددة المصادر تستهدف المؤسسة الدينية السنية الأولى في العالم الإسلامي“.

وأوضح وكيل مشيخة الأزهر لشبكة إرم الإخبارية أنه لا يعتبر نفسه في موضع اتهام حتى يسعى لتبرئة ساحته، بقدر ما يهدف إلى ”توضيح الحقائق لكل الغيورين على رسالة الأزهر الشريف“.

وأكد أنه أو اتباعه لم يؤمنوا يوماً بأجندة خاصة تخالف ”النهج الوسطي المعتدل للأزهر“، وإنما العكس هو الصحيح، حيث تصدى للعديد من أفكارها حين وصلت إلى سدة الحكم في مصر وعارض قانون الصكوك الإسلامية الذي سعت حكومة الرئيس المعزول محمد مرسي لإقراره، وكانت النتيجة تعرضه للاعتداءات على يد أنصار الجماعة منها محاولة إحراق منزله.

واستنكر الشيخ شومان اتهام بعض الإعلاميين له بمحاولة ”نفاق“ الرئيس المعزول والتودد إليه، مؤكدا أن ”حاقدين“ نشروا جزءاً من فيديو قديم له يعود إلى فترة صدور الإعلان الدستوري أثناء حكم مرسي وبتروا كلمة الشيخ من سياقها وقاموا بتأويلها لغرض في نفوسهم ثم شنوا استناداً إلى هذا الفيديو المقتطع من سياقه حملة تشهير رخيصة، على حد تعبيره.

ويتهم إعلاميون ودعاة مصريون عدداً من قيادات الأزهر الشريف بالسعي إلى ”أخونة“ المؤسسة الدينية الرسمية الأولى في البلاد، وتقييد دورها في مواجهة الفكر المتطرف“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com