وزير الخارجية الليبي في مصر لبحث التحديات الأمنية

وزير الخارجية الليبي في مصر لبحث التحديات الأمنية

القاهرة – بحث وزير الخارجية المصري، سامح شكري، اليوم الأحد، مع محمد الدايري وزير الخارجية الليبي، الأوضاع السياسية والأمنية في ليبيا وتطور العلاقات الثنائية بين البلدين.

وذكر المتحدث باسم وزارة الخارجية، اليوم الأحد، أنّ الوزير الدايري استهل اللقاء بنقل تعازي وخالص مواساة الحكومة والشعب في ليبيا لمصر حكومة وشعبا في ضحايا الحادث الإرهابي البشع الذي راح ضحيته ثلاثة من المواطنين المصريين الأبرياء في مدينة سرت الليبية.

وجدد الدايري استنكار الحكومة الليبية إدانتها الكاملة لهذا الحادث البربري، مشيرا إلى أنّ ذات العناصر الإرهابية اغتالت أيضا في نفس التوقيت 14 جنديا ليبيا.

وأضاف المتحدث أنّ الوزير سامح شكري، أعرب خلال اللقاء عن القلق الشديد إزاء مسار الأوضاع الأمنية في ليبيا وانعكاساته على مستقبل الاستقرار في ليبيا وأوضاع المصريين هناك، مجددا دعم مصر للمؤسسات الشرعية في ليبيا وجهود بناء المؤسسات. كما تم تناول مبادرة المبعوث الدولي، برناندينو ليون، بعقد جلسة الحوار الوطني الليبي في الخامس من كانون أول/ يناير وانعكاسات التصعيد العسكري الأخير من جانب الميليشيات المسلحة علي فرص نجاح الحوار.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com