الفنانة حسناء سيف تفتح ملفاتها في حوار شيّق – إرم نيوز‬‎

الفنانة حسناء سيف تفتح ملفاتها في حوار شيّق

الفنانة حسناء سيف تفتح ملفاتها في حوار شيّق

المصدر: إرم- من صلاح أبو شنب

طفرة فنية تشهدها الفنانة الشابة حسناء سيف الدين، حيث يعرض لها في هذه الأوقات عملان في الدراما التلفزيونية، هما مسلسل ”كيكا ع العالي“ عبر MBC مصر، ومسلسل ”دوائر الحب“ عبر القناة المشفرة OSN، وتتمنى سيف الدين، أن تقدم أعمالاً سينمائية خلال الفترة المقبلة، وستخوض تجربة المسرح بشروط معينة، فكان لشبكة ”إرم“ الإخبارية معها هذا الحوار الشامل.

◄بداية.. معروف أنه يعرض لك حاليًا مسلسل ”دوائر الحب“.. حدثينا عنه؟

انتهيت من تصوير المسلسل منذ فترة قصيرة، وهو من إنتاج قناة أبوظبي، وأخرجه إياد الخزوز، ويعرض حالياً عبر OSN، ويتم التسويق له لعرضه عبر القنوات المفتوحة بعد العرض المشفر.

◄ماذا عن الدور الذي تقومين به؟

أقوم بدور بنت مصرية تعيش في الإمارات وظروفها المادية غير جيدة ولديها أم تراعيها، ولكي تحل هذه المشاكل تلجأ إلى الاشتراك في مؤامرة ويحدث بعدها تغيير في الشخصية والعمل.

◄كيف تقيمين تجربة هذا العمل؟

بالنسبة لي أعتبر التجربة جديدة، وتعرفت على ثقافات جديدة سواء في الخليج أو الأردن أو لبنان، ووجود هذه الجنسيات يجعل جمهور العمل أكبر.

◄ماذا عن ردود الأفعال على المسلسل؟

تلقيت ردود أفعال خارجية ونسبة قليلة من مصر، وأعتقد أنني سأتلقى ردود أفعال أكبر بعد عرضه خارج التشفير، وأنا سعيدة بكل ما قيل في حق المسلسل من كلام جيد.

◄ ماذا عن مسلسل ”ألوان الطيف“؟

هو مسلسل يضم 60 حلقة، وقد انتهيت من تصوير جزء كبير من مشاهدي فيه، وسيعرض أوائل فبراير المقبل.. وحقيقة أعاني ضغوطًا بسبب كثافة التصوير خلال الفترة الحالية.

◄حدثينا عن تفاصيل المسلسل؟

هو من إنتاج ممدوح شاهين، وإخراج عبدالعزيز حشاد، ومعي من النجوم لقاء الخميسي، وأحمد وفيق فريال يوسف، ونضال نجم، وإنعام سالوسة، وأحمد صيام، وأحمد صلاح حسني، وعبير صبري، وعدد كبير من النجوم، وكتب القصة أحمد صبحي، وأقوم بدور فتاة تدعى ”نبوية“ من سكان الحارة الشعبية التي تدور حولها القصة، وهي بائعة شاي على ناصية الكورنيش، وتتمحور الشخصية في أنها قوية ومفترية ولا تهاب أحد، وضرة عبير صبري ونسكن بيت واحد وهناك مفارقات في الشخصية والأحداث.

◄كيف تم الاستعداد لهذه الشخصية وما الذي جذبك لها؟

الدور بالنسبة لي جديد وأتمنى أن يخرج بشكل جيد، فالبنت التي تقطن الحارة الشعبية جديد، وبه مساحة تمثيل قوية وبه تحولات أيضًا، وهذه أول مرة أعمل مع شركة ممدوح شاهين منتج العمل، وأكثر شيء جذب الممثلين عامة هو السيناريو لأن كل شخصية في المسلسل مكتوبة بحرفية، وغالبيتنا يقول شخصيتي أقوى دور في العمل، وهذه هي حرفية كاتب العمل أحمد صبحي.

◄نشهد في الفترة الحالية عرض أعمال خارج دراما رمضان، كيف ترين هذا؟

أولاً مسلسل ”كيكا ع العالي“، كنا قد صورناه للتسابق في رمضان الماضي وقبل الماضي، ولكن تم تأجيله ويعرض الآن، أيضًا هناك مسلسل ”دوائر الحب“، ناهيك عن مسلسلات ستعرض قريبًا، وكان لابد أن تتم عملية العرض خارج رمضان منذ فترة، ولكن كل المنتجين ينتظرون رمضان الذي به عدد 100 مسلسل، وهذا يظلم المسلسلات، ولم يتم مشاهدة النجوم بشكل جيد، وأجور الممثلين في رمضان تعد أعلى من خارج رمضان، ومن غير الصحيح أن تقتصر المسلسلات على موسم معين.

◄ما الذي شجّع المنتجين على هذه الخطوة؟

ما شجّع المنتجين على هذا هو مقاطعة بعض القنوات للمسلسلات التركية، فالمنتجين أصبحوا ينتجون مسلسلات مكونة من 60 حلقة مثل تركيا، ولكنّها تتناول ثقافتنا وعاداتنا وتقاليدنا، إلا أنها تتم بنفس أسلوب الأتراك من صورة جيدة وتصوير وديكور وهكذا.

◄ماذا عن وجهة نظرك في هذا التقليد؟

التقليد في الشيء الجيد ليس به مشكلة، والناس ستتابع وما الذي يمنعنا إذا كان لدينا موضوعات وممثلين.. وفي البداية المسلسلات التركية غزت أسواقنا، وكانت رخيصة وخسرانة، إلى أن أثبتت تواجدها.

◄ماذا عن السينما خلال الفترة المقبلة؟

لم يحدث نصيب حتى الآن، ولكن هناك فيلم انتهيت من تصويره مؤخرًا، ويحمل عنوان ”المول“، ولكن لا أعرف متى سيتم عرضه، وهو يتحدث عن مجموعة من الشباب لديهم طموح يريدون تحقيقه، وأقوم بدور فتاة تدعى ”رانيا“، وهي تريد أن تكون ممثلة فتسمع عن كافيه في إحدى المولات وتجلس فيه وتتعرف على منتجين ومخرجين وتتعرض لمشاكل كثيرة عندما تقوم بعمل إعلان في الغردقة، ورسالة الفيلم أنه لابد أن تدخل من الطريق الصحيح وتدرس التمثيل وهكذا.

◄ماذا عن المسرح؟

أتمنى أن أدخل عالم المسرح فهو أساس أي ممثل، ولكن الالتزام والسفر من مكان لآخر يبعدني عن المسرح في الفترة الحالية لأنه يتطلب التزام خاص، وأتمنى أن يأتي عمل جيد في توقيت ليس به عمل لي.

◄ما أفضل الأعمال التلفزيونية من وجهة نظرك في العام المنقضي 2014؟

أحببت مسلسلي ”ابن حلال“ و“سجن النسا“، وما جذبني لهذين العملين القصة والتمثيل والإخراج، وكنت أحب العمل الكوميدي ”أطاطا“ وسينمائيًا لم أر أي فيلم تم عرضه في مصر، ولكني أتمنى مشاهدة ”الجزيرة 2″، و“الفيل الأزرق“، وأعتقد أنهم من أهم أفلام موسم 2014.

◄ماذا عن دور الفن، ونحن نمر بمرحلة متقلبة وإقامة مهرجانات وغيره؟

أولاً يوجد مشاكل أمنية، ولكن يكفينا الثلاث سنوات الماضية.. البلد واقفة وليس الفن فقط، لكن الاقتصاد عامة كان متعطلاً، وثانيًا نحن مررنا من هذه الفترة وعندما يحدث شيء من آن لآخر فهذه أشياء بدائية من كارهي مصر، وعلينا ألا نلتفت لهم ونساعد أن تعود مصر للأفضل خلال الفترة المقبلة.

◄ما الشخصية التي تتمنى أن تظهر بها حسناء سيف الدين في الفترة المقبل؟

أتمنى أن أقوم بدور مهم في السينما؛ لأنها تاريخ الممثل فمهما كان التلفزيون بطاقة تعارف فالسينما هي التاريخ.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com