فيفي عبده ترد على منتقديها بسبب مقطع الرقص (فيديو) – إرم نيوز‬‎

فيفي عبده ترد على منتقديها بسبب مقطع الرقص (فيديو)

فيفي عبده ترد على منتقديها بسبب مقطع الرقص (فيديو)

المصدر: يوسف القاضي- إرم نيوز

بعد هجمة شرسة عليها عقب خروجها في مقطع رقص عقب حادث قطار رمسيس في مصر وتجاهل سقوط الضحايا، تفاعلت الراقصة المصرية فيفي عبده مع جمهورها، مشيرة إلى متابعتها لكل التعليقات الهجومية التي شهدتها صفحتها.

وكتبت فيفي عبر صفحتها الرسمية على موقع نشر وتبادل الصور ”إنستغرام“: ”مساء الخير يا بخت من بات مظلوم وما بتش ظالم.. بشكركم جدًا على كلمة كتبتهولي النهاردة وربنا يجعله في ميزان حسناتكم ومازلت بحبكم أوي من مصر أم الدنيا“.

View this post on Instagram

بعد هجمة شرسة عليها عقب خروجها في مقطع رقص عقب حادث قطار رمسيس في مصر وتجاهل سقوط الضحايا، تفاعلت الراقصة المصرية فيفي عبده مع جمهورها، مشيرة إلى متابعتها لكل التعليقات الهجومية التي شهدتها صفحتها. وكتبت فيفي عبر صفحتها الرسمية على موقع نشر وتبادل الصور ”إنستغرام“ نصًا: ”مساء الخير يا بخت من بات مظلوم وما بتش ظالم.. بشكركم جدًا على كلمة كتبتهولي النهاردة وربنا يجعله في ميزان حسناتكم ومازلت بحبكم أوي من مصر أم الدنيا“. @fifiabdouofficial . . #إرم_نيوز #أخبار #منوعات #فن #مشاهير #أخبار_مشاهير #لايك #فيديو #فيفي_عبده #فيفي #رقص #أغاني #كاظم_الساهر #مصرية #مصر #القاهرة #الإسكندرية #رقص_شرقي #تفاعل #egypt #cairo #dance #bellydance #video #fifiabdou

A post shared by إرم نيوز (@eremnews) on

كما ظهرت الراقصة المصرية في فيديو لها وهي تؤكد أنها تحب العراق وشعبها موضحة أنها تكاد تبكي على أغنية القيصر كاظم الساهر ”سلامي“ إلا أنها اعتادت إدخال البهجة على جمهورها موجهة التحية لشعب العراق وكاظم الساهر.

وحمل تعليق فيفي وظهورها الاعتذار لشعب العراق بسسب رقصها على الأغنية التي تتحدث عن معاناة العراق، إلا أنها لم تتطرق بشكل واضح للاعتذار للمصريين عن رقصها عقب حادث قطار رمسيس صباح الأربعاء الماضي، والذي راح ضحيته 22 مواطنًا وإصابة 41 آخرين.

وكانت فيفي أشعلت غضب المصريين، بنشرها فيديو رقص مثير، وظهرت مرتدية فستانًا أسود مفتوحًا عند منطقة الصدر، وبدت تتمايل وترقص على نغمات أغنية ”سلامي“ للمطرب كاظم الساهر بشكل مثير وسط انتقادات هجومية لنشطاء عراقيين لرقصها على الأغنية في ظل ما يتعرض له العراق الآن.

لكن ما إن نشرت ”عبده“ هذا المقطع إلا وهاجمها عدد كبير من متابعيها الذين طالبوها بأن تحترم سنها، وقبله تراعي دماء الشهداء الذين راحوا ضحية القطار في محطة مصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com