”قضيتا دعارة ومخدرات“ في بيان حالة سائق القطار المتسبب في حريق ”محطة مصر“ – إرم نيوز‬‎

”قضيتا دعارة ومخدرات“ في بيان حالة سائق القطار المتسبب في حريق ”محطة مصر“

”قضيتا دعارة ومخدرات“ في بيان حالة سائق القطار المتسبب في حريق ”محطة مصر“

المصدر: محمد علام ورمضان أحمد- إرم نيوز

كشفت مصادر مؤكدة داخل الإدارة العامة للسكك الحديدية في مصر عن اتهام وحبس علاء فتحي، سائق جرار القطار الذي تسبب في حادث حريق محطة مصر، في قضية دعارة عام 2016، إلى جانب تأكيد ما نشر بشأن تعاطيه المخدرات ووقفه عن العمل مدة 6 أشهر، ثم عودته للعمل مرة أخرى.

وكشف بيان حالة وظيفية حصل عليه ”إرم نيوز“ أن السائق علاء فتحي محمد، تم تعيينه عام 1992، وفي حادثة عام 2017 تم تحليل المخدرات له، وثبت تعاطيه لها، الأمر الذي نتج عنه وقفه عن العمل لمدة 6 أشهر من يناير حتى يوليو عام 2017.

وفي مفاجأة من العيار الثقيل، تبين من بيان الحالة، اتهامه في القضية رقم 8821 لعام 2016 ”ممارسة دعارة“ في مدينة طنطا بمحافظة الغربية، حيث مقر إقامته، وتم حبسه من 13 مارس 2016 حتى 17 أبريل من العام نفسه، حيث لا تزال القضية متداولة بالمحاكم.

ويأتي مستند بيان الحالة، بعد حالة من الجدل والغضب انتابت ملايين المصريين عقب حادث انفجار جرار القطار الذي يقوده علاء فتحي، وتسبب عنه سقوط 22 مواطنًا وإصابة 41 آخرين، منهم جثث متفحمة بالكامل، وظهور المتهم مع الإعلامي وائل الإبراشي عقب التحفظ عليه.

وتسبب السائق، في استفزاز مشاعر الكثير من المصريين، لحديثه بشكل يوحي بعدم اللامبالاة لما ارتكبه من خطأ، ما يرجح تعاطيه للمخدرات التي تتسبب في ظهور هذه الأعراض على متعاطيها.

يذكر أن وزير النقل المهندس هشام عرفات، تقدم باستقالته عقب وقوع الحادث لرئيس المجلس الوزراء، حيث تم قبولها على الفور، وسط حالة من الغضب والحزن تنتاب المصريين منذ وقوع الحادث.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com