مصر.. مفاجآت في تحقيقات ”فيديوهات الإخوان“

مصر.. مفاجآت في تحقيقات ”فيديوهات الإخوان“

المصدر: القاهرة ـ من محمد بركة

كشفت التحقيقات الأولية التي تجريها أجهزة أمنية رفيعة المستوي بمصر بشأن مقاطع الفيديو التي بثتها مواقع وقنوات تابعة لجماعة الإخوان، مؤخرا، وتزعم تورط شخصيات عسكرية سابقة في تلفيق القضايا لرموز الجماعة، عن مفاجآت عديدة .

وأكد مصدر أمني لشبكة ”إرم “ الإخبارية أن خبراء في مجال الصوتيات والمونتاج تمكنوا من تحديد بصمة الصوت التي تتبع جهاز المونتاج الصوتي الذي استخدم في ”فبركة“ الفيديو الذي ظهر فيه صوت اللواء ممدوح شاهين ، العضو السابق بالمجلس الاعلي للقوات المسلحة، حيث تبين أن جهاز المونتاج يتبع استديو تسجيلات صوتية بالعاصمة البريطانية لندن.

وأثبتت التحقيقات تردد ضابط سابق باستخبارات الحرس الثوري علي الاستديو أكثر من مرة، فضلا عن اجتماعه بعضو في التنظيم الدولي للإخوان بضاحية تقع شمال لندن.

وأوضح المصدر أن الجودة العالية ودرجة نقاء الصوت التي ظهرت بالفيديوهات جعلت المحققين يخشون من تسرب بصمات صوت أخرى لقادة عسكريين إلى عناصر الجماعة، مشيرا إلى أن ميزانية إنتاج مقاطع صوتية بهذه الجودة ربما تصل إلى 300 مليون جنيه إسترليني.

وأكد المصدر أن اختيار اللواء شاهين ليكون بطل الفيديو الملفق لم يأت اعتباطا حيث انه أكثر أعضاء المجلس العسكري الحاكم في مصر عقب ثورة يناير، إدلاء بأحاديث إعلامية للفضائيات نظرا لتوليه الملف القانوني والدستوري بالمجلس، آنذاك .

وكان مكتب النائب العام المصري المستشار هشام بركات قد اصدر بيانا يؤكد فيه أن النيابة العامة تجري تحقيقات موسعة في أحاديث ملفقة بثتها مواقع وقنوات تابعة لجماعة الإخوان بهدف التأثير على القضاة الذين ينظرون قضايا تحاكم فيها قيادات اخوانية، كما شدد البيان علي الحيادية التي تعمل بها النيابة العامة باعتبارها جزءا لا يتجزأ من السلطة القضائية بصرف النظر عن الصراعات السياسية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة