العثور على مقبرة أثرية جديدة بالقرب من الأهرامات (صور)

العثور على مقبرة أثرية جديدة بالقرب من الأهرامات (صور)

المصدر: عوض محمد- إرم نيوز

عثرت الأجهزة الأمنية في مصر، الأحد، على مقبرة أثرية ضخمة بالقرب من الأهرامات بمحافظة الجيزة غرب القاهرة، بعد ساعات من الإعلان عن كشف أثري بمحافظة المنيا جنوب البلاد.

وفي بيان رسمي، قالت وزارة الداخلية المصرية، الأحد، إن ”الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار، تمكنت من العثور على مقبرة أثرية بالقرب من منطقة أهرام الجيزة“، دون الكشف عن أي تفاصيل.

من ناحيتها، أكدت شرطة السياحة والآثار، أن ”عمليات الكشف عن حفائر للتنقيب عن الآثار أسفل منزل بطريقة غير مشروعة، قادت الأجهزة الأمنية إلى الكشف عن مقبرة أثرية“.

وبتفتيش المنزل، تبين عدم تواجد المتحرى عنه، وعُثر بداخل المسكن على حفرتين، الأولى بشكل مستطيل بأبعاد 1م × 1,5م وعمق 1,5م يصل لممر مُستعرض طوله 1,5م تقريبًا، يؤدي لغرفة منحوتة في الصخر بمساحة 2م×2,5م تقريبًا، لها باب وهمي أسفله بئر منحوت في الصخر غير مكتمل.

والثانية على شكل مستطيل بأبعاد 1م × 1,5م وعمق 4م تقريبًا، يؤدي لممر طوله 1م يصل إلى بهو مستعرض بمساحة 5م × 2 م على جدرانه عدد (6) تماثيل جدارية منحوتة في الصخر، مُهشمة الرأس وبعض الأرجل، كما تبين وجود أناء فخاري بحالة سيئة مُهشم الفوهة.

وفرضت الأجهزة الأمنية حاجزًا أمنيًا في محيط المقبرة لتأمينها بشكل كامل، وتواجد فريق من المجلس الأعلى للآثار لفحص محتويات المقبرة.

وكانت البعثة الأثرية الإنجليزية التابعة لجامعة ”برمنغهام“ العاملة بمشروع قبة الهوا بأسوان، قد نجحت بوقت سابق في الكشف عن 6 مقابر ترجع إلى عصر الدولة القديمة مختلفة الأحجام.

وفي وقت سابق، تمكنت الإدارة العامة لشرطة السياحة والآثار أيضًا من ضبط مقبرة أثرية كبيرة داخل منزل في أسوان، وتكثف الجهود الأمنية لضبط المتهم الرئيسي المسؤول عن عمليات الحفر.

وأعلنت مصر السبت، عن أول كشف أثري في العام 2019، وذلك بمنطقة تونة الجبل بمحافظة المنيا جنوب البلاد، حيث جاء الكشف عبر بعثة مركز البحوث والدراسات الأثرية بجامعة المنيا، بالتعاون مع وزارة الآثار، بالعثور على 3 مقابر جماعية في المنطقة.

وتضمن الكشف الأثري مقابر بها آبار دفن بأعماق 7 و8 أمتار ذات فتحات تبلغ مساحتها نحو 125 سم وترجع إلى العصر البطلمي، وفيها كمية كبيرة من المومياوات والفخار، وطراز مختلف للمقابر التي تتكون من أكثر من طابق، وفيها عدة توابيت حجرية وتابوت خشبي، ومجموعة من الأقنعة، يرجح أنها دفنات لعائلات من كبار الموظفين أو الكهنة، أو لبعض من الشخصيات المهمة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com