الحركة الوطنية المصرية: اعتراف فرنسا بفلسطين ضربة لإسرائيل

الحركة الوطنية المصرية: اعتراف فرنسا بفلسطين ضربة لإسرائيل

المصدر: القاهرة – من جمال أبوالدهب

أعرب حزب ”الحركة الوطنية المصرية“ عن ترحيبه بقرار البرلمان الفرنسي بالاعتراف بدولة فلسطين، مؤكدا أنه ضربة قاصمة لإسرائيل، وخطوة إيجابية على الطريق الصحيح لاستعادة حق الشعب الفلسطيني.

وقال الحزب، في بيان له اليوم الأربعاء حصلت ”إرم“ على نسخة منه، إنّ إجماع أعضاء البرلمان الفرنسي على الاعتراف بدولة فلسطين، ومواصلة عملية السلام في الشرق الأوسط هي اعتراف بحق الفلسطينيين بأرضهم وتاريخهم هو ضربة شديدة للاحتلال الصهيوني الغاشم، وسوف يذكر التاريخ الموقف الفرنسي المشهود في إعادة الأمور إلى نصابها، خاصة أن فرنسا تبذل جهودا ملموسة على المستوى الدبلوماسي لتحقيق سلام عادل في المنطقة.

وأوضح هشام الهرم الأمين العام للحزب، الذي أسسه الفريق أحمد شفيق، أنّ سعي باريس لاستصدار قرار من مجلس الأمن الدولي يقضي باستئناف مفاوضات السلام واختتامها في غضون عامين، هو تغير جديد في مضمون المفاوضات التي يمكن أن تجري على الساحة الشرق أوسطية، خاصة بعد أن أعلنت وزيرة الخارجية السويدية، في وقت سابق، أن حكومة بلادها اعترفت بمرسوم بدولة فلسطين لتصبح بذلك أول بلد غربي، عضو في الاتحاد الأوروبي يتخذ قرارًا من هذا النوع.

وأكد أن ذلك يعكس بالطبع إيمان تلك الدول بحق الشعب الفلسطيني بالحرية والخلاص من الاحتلال ودعمهم لحقوقه المشروعة بما في ذلك إقامة دولته المستقلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة