خالد الصاوي: لا أستجيب للعلاج

خالد الصاوي: لا أستجيب للعلاج

قال الفنان المصري خالد الصاوي، إنه علم بأمر إصابته بفيروس الكبد عندما كان يحضر لفيلم عمارة يعقوبيان سنة ٢٠٠٥.

وأضاف في حواره مع مع فضائية “ام بي سي”: “أعلنت عن مرضي لأول مرة علي تويتر حتي اشحن معنوياتي للأنتصار علي المرض ولكن تبين أن حالتي ضمن نسبة ١٠٪ من المصابين الذين لا يستجبون للعلاج”.

وأشار إلى أنه من مؤيدي ثورتي 25 يناير و30 يونيو، وشارك بحماس فيهما و”لا أحب التطبيل للرئيس عبد الفتاح السيسي ولا أقبل أهانته”.