السعودية تدعم قناة السويس بـ 3 مليارات دولار

السعودية تدعم قناة السويس بـ 3 مليارات دولار

كشف رجل الأعمال السعودي الشيخ صالح كامل رئيس مجلس الأعمال السعودي – المصري، عن اتفاق مع الحكومة المصرية بإنشاء شركة “الجسور” برأسمال 3 مليارات دولار، للعمل في استثمارات مشروع محور قناة السويس، مشيراً إلى أن المجلس يستهدف خلال الفترة المقبلة زيادة حجم الاستثمارات السعودية في مصر، لتظل السعودية في صدارة قائمة الدول العربية المستثمرة في مصر.

وشارك الشيخ صالح في مؤتمر “السعودية ومصر شركاء القرن الحادي والعشرين” بموقع مشروع القناة الجديدة بالإسماعيلية ،السبت، بحضور اللواء أحمد بهاء الدين القصاص محافظ الإسماعيلية، والفريق مهاب مميش، رئيس هيئة قناة السويس، بمشاركة وفد رفيع المستوى من كبار رجال الأعمال والمستثمرين من المملكة العربية السعودية، أعضاء مجلس الأعمال المصري السعودي، وعدد من كبار رجال الأعمال المصريين، وأعضاء مجلس إدارة هيئة قناة السويس.

واستعرض المؤتمر آليات وخطة مساهمة مجلس الأعمال السعودي المصري في دعم ومساندة المشروع القومي لتنمية محور قناة السويس، بالإضافة إلى الاستعداد لمؤتمر الاستثمار الذي تستضيفه مدينة شرم الشيخ مارس المقبل.

ولفت رئيس مجلس الأعمال السعودي المصري إلى وجود خطة طموح تعمل على القطاعات الزراعية والصناعية والسياحية لاختراق السوق المصري خلال المرحلة المقبلة بهدف مساعدة الاقتصاد المصري على الخروج من كبوته الحالية وتبادل المصالح، مؤكداً أن المجلس بكامل أجهزته وأعضائه يسعى لتقديم كافة الدعم والمساندة للمساهمة في دعم وتنمية المشروع المصري القومي لتنمية محور ومنطقة قناة السويس بالكامل.

وكشف مصدر بمجلس الأعمال المصري السعودي عن امتلاك رجال أعمال سعوديين خطة استثمارية طويلة وقصيرة الأجل للمساهمة في مشروعي تنمية قناة السويس والساحل الشمالي سيتم طرحها في مؤتمر الاستثمار مارس المقبل.

وأشار المصدر لشبكة “إرم” إلى أن الرئيس عبدالفتاح السيسي أكد لوفد رجال أعمال سعوديين في وقت سابق، أن بلاده ستفتح مجالات استثمارية جديدة في كافة المجالات، مشدداً على أن الدولة ستزيل كافة العقبات أمام المستثمرين، وهو ما شجّع رجال الأعمال السعوديين على اخترق السوق المصرية خلال الفترة الحالية.

وأضاف أن رجال أعمال الدولتين “مصر والسعودية” تواصلوا خلال الفترة الماضية بهدف الاتفاق على خطة عمل مشتركة لإنشاء شركات استثمارية في مجالات “السياحة والزراعة والصناعة” بعدة مدن مصرية معظمها بصعيد مصر.

من جانبه، أكد الفريق مهاب مميش رئيس هيئة قناة السويس، عمق العلاقات بين البلدين ودور السعودية في دعم الاستثمار المصري، ودورها في المبادرات السياسية، ومنها مبادرة المصالحة الأخيرة مع قطر.

وأشار الفريق مميش إلى أن الاستثمار في مشروعي حفر القناة وتنمية محور قناة السويس، وهما مشروعان مرتبطان بعضهما البعض، وهما قاطرة الاقتصاد المصري، وتسعى مصر لخلق فرص عمل للشباب عبر تقديم كافة التسهيلات والإجراءات للمستثمرين وتوفير البنية الأساسية للمشروعات، بالإضافة إلى أمن واستقرار المستثمرين .

وأضاف أنه سيتم تغيير بعض القوانين الاستثمارية للاستفادة من المناطق الصناعية مثل منطقة خليج السويس، وأنه سيتم عمل صناعات بوادي التكنولوجيا بالإسماعيلية من خلال وزارة الاستثمار.