مصر تواجه أسوأ حرب عصابات في المنطقة

مصر تواجه أسوأ حرب عصابات في المنطقة

المصدر: القاهرة- من محمد بركة

ذكر تقرير أمريكي أمني أن الجيش المصري يواجه أسوأ حرب عصابات في منطقة الشرق الأوسط تعتمد استراتيجية الكر والفر من جانب جماعات مسلحة تنتمي إلى تيار السلفية الجهادية بشمال سيناء.

وقال التقرير الذي أعده مركز “سترافورد للدراسات السياسية والأمنية “- وثيق الصلة بوكالة الاستخبارات المركزية CIA – إن الجيشين الثاني الميداني والثالث الميداني تغيرت أولوياتهما من حماية قناة السويس والعاصمة المصرية ضد أي هجمات إسرائيلية سريعة عبر سيناء، لتصبح حماية البلاد من الهجمات الإرهابية.

وبين التقرير أن إسرائيل وجدت نفسها مضطرة إلى التجاوب مع الأولويات الجديدة التي حددتها القيادة العسكرية المصرية لنفسها والتي تقتضي التحرر من القيود التي فرضتها اتفاقية “كامب ديفيد” بين القاهرة وتل أبيب على انتشار القوات المصرية في الشريط المحاذي للحدود الإسرائيلية بسيناء.

وبعد أن ظلت تلك المنطقة منزوعة السلاح وتخضع لرقابة القوات الدولية بمقتضي اتفاقية السلام الموقعة عام 1979، دخلتها خمس كتائب مشاة ميكانيكي وأصبحت تخضع تماما للطيران المصري الحربي سواء مقاتلات اف 16 أو مروحيات الاباتشي.

واستبعد التقرير أن يتجاوب الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي مع ما وصفها التقرير بـ”الضغوط” التي تمارس عليه كي يقوم بإرسال مقاتلات حربية للمشاركة في الحملة العسكرية التي يشنها التحالف الدولي بقيادة الولايات المتحدة ضد تنظيم داعش بسوريا والعراق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع