“الوفد المصري”: مشاوراتنا مع الجنزوري مستمرة

“الوفد المصري”: مشاوراتنا مع الجنزوري مستمرة

أكد السكرتير العام لحزب الوفد المصري، المستشار بهاء الدين أبو شقة، استمرار المشاورات والاتصالات بين تحالف “الوفد المصري” ورئيس الوزراء الأسبق، الدكتور كمال الجنزوري، للتنسيق بشأن قائمته الانتخابية التي يسعى إلى تشكيلها لخوض الانتخابات البرلمانية المقبلة، مشيرا إلى أن الطرفين سيلتقيان خلال الأسبوع الجاري لحسم هذا الأمر.

وقال أبو شقة، في تصريحات خاصة لـ”إرم”: “إننا نأمل في تشكيل قائمة وطنية موحدة تضم خيرة أبناء الوطن من الأحزاب والقوى السياسية والوطنية، حتى نكون أمام برلمان قوي يحقق آمال وطموحات الشعب المصري بعد ثورة 30 يونيو”.

وأضاف أن البرلمان المقبل “سيكون أمامه الكثير من التشريعات والتحديات، وذلك يتطلب حسن اختيار المرشحين لهذا المجلس، الذي يعتبر أهم المجالس النيابية في تاريخ مصر”.

وحول ما إذا لم يوافق الجنزوري على زيادة عدد المقاعد التي عرضها على تحالف “الوفد المصري” وهي 25 مقعدا، قال أبو شقة إن “قادة أحزاب التحالف سيتشاورون في ذلك الأمر، وسنتخذ القرار الذي فيه مصلحة مصر، وسنعمل جاهدين على تحقيقه”، معتبرا أن التحالف “يستحق أكثر من 25 مقعدا في قائمة الجنزوري، نظرا لكبر أحزابه”.

وكان مصدر في تحالف “الوفد المصري”، أكد أن الأخير يسعى في مشاوراته مع الجنزوري إلى زيادة عدد المقاعد المخصصة له، موضحا أنه في حال عدم التوصل إلى اتفاق مناسب، ستكون هناك قائمة خاصة بالتحالف مع أحزاب أخرى.

وأشار المصدر في تصريحات صحافية مفضلا حجب اسمه، إلى أن “تحالف الوفد المصري سيجتمع مع قادة أحزاب المؤتمر، والتجمع، والغد، خلال هذا الأسبوع، لحسم موضوع انضمامها إليه”، مبينا أنه جرى التوافق بشكل مبدئي بين الطرفين والتنسيق بشأن المقاعد الفردية.

وكانت أحزاب (المؤتمر، والتجمع، والغد) أعلنت انسحابها رسميا من قائمة الجنزوري منذ عدة أيام، بسبب الاختلاف على نسب توزيع المقاعد.