أصالة وريم ترثيان شقيقهما

أصالة وريم ترثيان شقيقهما

قالت النجمة السورية أصالة نصري عبر صفحتها الرسمية على موقع “فيس بوك”، بعد نعيها شقيقها أيهم (42 سنة)، والذي وافته المنية، أمس الأول الخميس، في القاهرة، جملتين مؤثرتين تعبيراً عن حزنها.

قالت أصالة في الأولى: “ما أصعب الفراق يا أخي”، لتضيف في تعليق آخر قولها: “غصة في قلبي لن تزول يا عمري يا أخي”.

ولقى التعليقان أكثر من 52 ألف إعجاب “لايك”، من متابعي النجمة السورية وعبر أكثر من آلاف عن تأثرهم وتعاطفهم للمصاب الجلل الذي ألم بأصالة وأسرتها.

ونشرت أصالة صورة تجمعها بشقيقها الراحل، وثانية له ولصغيره مصطفى.

كذلك نشرت ابنتها “شام” صورة لخالها وصغيره دون أن تكتب أي تعليق.

أما شقيقتها الصغرى المطربة ريم، المقيمة في دمشق، فنشرت للراحل صورة مع “مصطفى الصغير” وعلقت عليها بالقول: “راح الغالي الحنون الطيب المجنون العصبي بس أبو قلب طيب كتير طيب، كلشي هون عم يبكي حجار بناية الفنانين اللي كبرنا ولعبنا فيها وضحكنا فيها وبكينا فيها، راح أيهم وما قلي، كل اللي قلي يا قبل بيوم قلي يا أختي أنا عم موت كل يوم مية موته، هلأ أيهم مات وارتاح، ارتاح من الحنيه اللي كانت تاعبتو، مات قلبو من القهر، راح أيهم الله يرحمو ويريح روحو الغالية لأيهم الطيب الشهم الكريم”.

وكتبت ريم أيضاً: “بكرت الرحيل يا أخي يا زينة الشباب أيهم يا أيهم يا أيهم يا قلبي حرقت قلوبنا يا أيهم يا أبو صطيف يا عمري”.

وأعلنت أصالة عبر صفحتها الرسمية، أن عزاء شقيقها الراحل سيقام اليوم، في مسجد “الحامدية الشاذلية” بمنطقة المهندسين في القاهرة وذلك بعد صلاة المغرب.

يُشار إلى أنه بعد ساعات على وفاة أيهم، نشرت لمى الرهوانجي طليقة أنس شقيق أيهم، تغريدة على موقع “تويتر”، تفيد أن الراحل توفى الخميس عند الساعة 12:30 ظهراً، إئر إصابته بجلطة قلبية، وتوقف الرئتين.

ويُذكر أن علاقة أصالة بشقيقها الراحل وشقيقتها ريم لم تكن على ما يرام منذ سنوات، وتقابل الأشقاء أكثر من مرة في القضاء، وأعلنت أصالة مؤخراً أن السياسة هي من فرقها عن شقيقها أيهم وشقيقتها ريم.