مصر.. إنهاء أزمة الكهرباء يتطلب 1.6 مليار جنيه – إرم نيوز‬‎

مصر.. إنهاء أزمة الكهرباء يتطلب 1.6 مليار جنيه

مصر.. إنهاء أزمة الكهرباء يتطلب 1.6 مليار جنيه

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

كشف وزير الكهرباء والطاقة المصري الدكتور محمد شاكر المرقبي، أن 1.6 مليار جنيه مصري كفيلة بإنهاء أزمة الانقطاع المتكرر للتيار الكهربائي، على خلفية الأزمة الطاحنة التي شهدتها البلاد خلال الصيف الماضي، لافتا إلى أن وزارته ماضية في تنفيذ الخطة المتفق عليها مسبقا على كافة الأصعدة.

رفع كفاءة محطات التوليد

وأضاف الوزير أن وزارة الكهرباء تجري استعدادات على أعلى مستوى لتفادي انقطاع التيار خلال الصيف المقبل، لافتا إلى أن إجراءات وزارته تتضمن رفع كفاءة محطات التوليد من خلال إجراء الصيانة اللازمة، مشيرا إلى أن تجربة الصيف الماضي لم تكن على ما يُرام، لعدم إتمام أعمال الصيانة، ما منع خروج بعض المحطات من الخدمة لإجراء أعمال الصيانة اللازمة.

وأشار المرقبي، خلال اجتماع حكومي لمتابعة الإجراءات الحكومية لإنهاء الأزمة المتكررة سنويا خلال فصل الصيف، إلى أنه تم الاتفاق مع وزارة البترول على الاحتياجات اللازمة من الغاز والسولار والمازوت لضمان سير محطات التوليد بشكل طبيعي دون تعطل.

جداول صيانة محددة

وأوضح الوزير أن التكلفة المتوقعة لأعمال رفع الكفاءة والصيانة 1.6 مليار جنيه مصري، ما يؤدي لحل جزء كبير من الأزمة التي تؤرق المصريين، لافتا إلى وجود جداول محددة لصيانة كل محطة، مشددا على أنه لن يتم التأخر عن إخراج أي وحدة لأعمال الصيانة اللازمة وستنتهي تلك الأعمال آخر أيار/مايو المقبل.

وبشأن كفاءة شبكة نقل الكهرباء، قال الوزير إن الشبكة تتعرض لبعض المشكلات، نتيجة عدم حدوث نمو مثلما حدث في المحطات، ما دفع الوزارة لاتخاذ عدد من الإجراءات العاجلة لمعالجة الشبكة، وذلك بدراسة الاختناقات والعمل على التغلب عليها.

دراسة إستراتيجية

إلى ذلك، كشف مصدر بوزارة الكهرباء، عن وجود اتفاق مع استشاري عالمي لإعداد دراسة إستراتيجية متكاملة لشبكة نقل الكهرباء حتى عام 2035، لافتا إلى أن وزارة الكهرباء قامت بتركيب مكثفات بقدرة 80 ميجا فار لتحسين معامل القدرة بالمحطات المختلفة للتغلب على مشكلة انخفاض الجهود بالمنطقة الجنوبية، ومن المستهدف تركيب مكثفات إضافية قبل الصيف القادم لرفع كفاءة تشغيل الشبكة.

وأضاف المصدر لشبكة ”إرم“ الإخبارية أن وزارة الكهرباء ستنتهي من كافة الاستعدادات المطلوبة قبل الصيف المقبل، حسب الجدول المعد لخطة إنهاء الأزمة التي أشرف على دراستها الرئيس عبد الفتاح السيسي، منوها بأن الوزارة تسير وفق الجداول الزمنية التفصيلية لصيانة كافة المحطات.

وأوضح أن رئيس الجمهورية ورئيس الحكومة وجها بتوفير كافة التكاليف المالية اللازمة لصيانة واستكمال كافة المحطات حتى تستطيع دخول الخدمة في الموعد المحدد بالجدول الزمني للخطة وهو أيار/مايو المقبل.

وتضمنت إجراءات وزارة الكهرباء أيضا العمل على الانتهاء من عدد من المحطات التي بدأ العمل بها منذ فترة، وسيبدأ استكمال التشغيل التجاري لها، كمحطات مركبة ذات كفاءة عالية، ومنها محطة بنها المركبة، ومحطة شمال الجيزة، ومحطة 6 أكتوبر الغازية، كما سيتم متابعة الانتهاء من التشغيل التجاري لوحدتي محطة العين السخنة الغازية.

إنارة الشوارع

وكشف الوزير عن تكليف أربع شركات بعمل نموذج لإضاءة بعض الشوارع بعد تغيير قدرات وحدات الإنارة، بما يحقق وفرة في استهلاك الطاقة الكهربائية، لافتا إلى أنه تم طرح مناقصة 10 ملايين لمبة (LED) موفرة للطاقة كمرحلة أولى، وسيتم طرح 50 مليون لمبة في مرحلة أخرى.

وأشار إلى أن عدد الشركات التي تقدمت لتلك المناقصة وصل إلى 28 شركة تم استبعاد 7 شركات لعدم استيفاء شروط المناقصة، وتبقى 21 شركة يجري حاليا التحليل الفني واختبار عينات اللمبات المقدمة في المعامل المعتمدة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com