مصر تنفي بيع أهم بحيراتها الطبيعية للسعودية

مصر تنفي بيع أهم بحيراتها الطبيعية للسعودية

المصدر: محمد إبراهيم - إرم نيوز

نفت الحكومة المصرية، اليوم الثلاثاء، صحة التقارير الإعلامية التي أشارت إلى وجود اتفاق مبدئي بين مصر والسعودية على شراء بحيرة المنزلة والتي تحيطها 4 محافظات حيوية بالبلاد.

وقال المركز الإعلامي لمجلس الوزراء في بيان له، إن ما تردد من أنباء عن توجه الحكومة لبيع بحيرة المنزلة لإحدى الدول العربية ”غير صحيح“.

وترددت خلال الساعات الماضية، أنباء حول توصل مسؤولي الحكومتين المصرية والسعودية إلى اتفاق مبدئي حول شراء المملكة لبحيرة المنزلة أو تأجيرها؛ لإقامة مشروعات سياحية واقتصادية عليها.

وأكد مجلس الوزراء المصري، أن بحيرة المنزلة هي ملك للدولة وللشعب المصري، ولن يتم تأجيرها أو استثمارها لصالح أي دولة أخرى، مشددًا على أن كل ما يتردد من أنباء عن تحويل بحيرة المنزلة لمزرعة خاصة أو تأجيرها لإحدى الدول العربية غير صحيح على الإطلاق، وأن ذلك مجرد شائعات تستهدف البلبلة وإثارة الغضب بين المواطنين.

وأوضحت الحكومة أن وزارة الزراعة تعمل على إزالة كافة التعديات بالبحيرة واستردادها وفتحها أمام الصيد الحر كمصدر طبيعي للأسماك، مشيرةً إلى أن عمليات التطهير والتطوير التي تجري للبحيرة تتم لصالح المواطنين المقيمين حول البحيرة، وستعود بالنفع على الدولة بأكملها.

وبحيرة المنزلة تعد إحدى أكبر وأهم البحيرات الطبيعية الداخلية في مصر وأخصبها، حيث تحيط بها 4 محافظات هي: ”الدقهلية وبورسعيد ودمياط والشرقية“، كما تتصل بقناة السويس من خلال بوغاز يحد بورسعيد من الجنوب.

وتناقصت مساحة بحيرة المنزلة التي كانت تبلغ 750 ألف فدان إلى 190 ألف فدان عام 1990، حتى وصلت حاليًا 125 ألف فدان؛ وذلك نتيجة أعمال الردم والتجفيف والتجريف في مناطق كبيرة منها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com