ليلة دامية على الإرهاب بمصر

ليلة دامية على الإرهاب بمصر

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

استبقت الأجهزة الأمنية نشاطا متوقعا للتنظيمات المسلحة في مصر، بحملات أمنية موسعة طالت مناطق متفرقة من الجمهورية، ليلة الجمعة، وهو اليوم الذي عادة ما تنشط خلاله تلك التنظيمات بعمليات إرهابية خاصة في شبه جزيرة سيناء.

الخطة الأمنية التي وضعتها وزارة الداخلية بالتنسيق مع القوات المسلحة وقوات إنفاذ القانون والأمن الوطني، وبدعم من المخابرات، استهدفت محافظات ومناطق غير متوقعة تتمركز فيها تلك العناصر المسلحة، وعلى رأسها الإسكندرية، حيث داهمت القوات الأمنية عدة بؤر للإرهابيين، ما أسفر عن ضبط وقتل عدد منهم.

وذكرت مصادر أمنية لشبكة ”إرم“ أن قوات الأمن داهمت أكبر بؤرة للإرهابيين بمنطقة برج العرب في الإسكندرية، كانت مركزا رئيسيا لتحرك هؤلاء الأفراد صوب أهدافهم، حيث هاجموا كمين ”الكيلو 8“ بطريق العلمين وادى النطرون مساء الأربعاء الماضي، بعدما استهدفوا دورية للشرطة بحي المنشية بالإسكندرية وغيرها من العمليات الإرهابية.

وضبطت الأجهزة الأمنية مخزنا للأسلحة كان بحوزة الإرهابيين، كما ضبطت إثنين من العناصر الإرهابية بعدما لاحقتهما في وسط المدينة.

وفي حملة أخرى ليلة الجمعة بالتوقيت المحلي، اشتبكت قوات الأمن مع عدد من الإرهابيين في الإسكندرية، ما أسفر عن قتل عشرة منهم، وضبط عدد آخر، إضافة إلى ضبط عدد كبير من الأسلحة الخفيفة والمتفجرات.

وأشارت المصادر الأمنية إلى أن المواجهة المسلحة آنفة الذكر ”كانت الأطول والأخطر منذ أن بدأت القوات الأمنية مداهمة البؤر الإرهابية، حيث استمرت ما يقرب من ساعة كاملة“، لافتة إلى أن أجهزة الأمن ”أمّنت المواطنين المدنيين، وشنت عدة هجمات على المسلحين بعدما حاصرتهم في إحدى العمارات غير المرتفعة“.

وفي محافظة الجيزة، شنَّت الأجهزة الأمنية عدة حملات على منازل عناصر مطلوبة على ذمة قضايا متعلقة بدعم الإرهاب، والتحريض على أعمال العنف، ومهاجمة مؤسسات الدولة.

وذكرت المصادر الأمنية أنه ”جرى خلال هذه الحملات ضبط قياديين من جماعة الإخوان المسلمين في الجيزة، وثلاثة من القيادات الشبابية التي تحرض على العنف وتقوده في الجامعات“.

وفي شمال سيناء، شنت قوات الأمن سبع حملات أمنية على بؤر للإرهابيين، ولاحقت عددا من المسلحين بحي الشيخ زويد بعدما حصلت على معلومات مؤكدة تفيد بأن هؤلاء كانوا يخططون لمهاجمة القوات المسلحة، الجمعة، على غرار حادث الكمين الذي راح ضحيته 30 فردا من القوات المسلحة نهاية الشهر الماضي.

وأضافت المصادر أن قوات الأمن ”نجحت في ضبط 15 مسلحا بينهم قيادي في إحدى الجماعات الجهادية بشمال سيناء، إضافة إلى إثنين متهمين في مهاجمة كمائن للقوات المسلحة في المنطقة.

وضبطت أجهزة الأمن بحوزة المسلحين أسلحة وذخيرة وخططًا قالت المصادر ”إنها لعمليات إرهابية في أنحاء متفرقة من شبه جزيرة سيناء“.

ووصفت المصادر تلك الحملات بـ“الأنجح منذ بداية الأحداث“، قائلة: ”هذه أسود ليلة على الإرهاب منذ بدأ عملياته في مصر.. الحملات الأمنية كانت وفق خطط مدروسة، واستهدفت أنحاء متفرقة، وحققت نجاحات خيالية على كافة الأصعدة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com