مجلس النواب والحكومة يرفضان مطالب ”الحاسي“

مجلس النواب والحكومة يرفضان مطالب ”الحاسي“

القاهرة- ذكرت تقارير إخبارية اليوم أن مجلس النواب الليبي رفض دعوة جديدة أطلقها عمر الحاسي رئيس الحكومة الليبية المدعومة من المؤتمر الوطني والتي تسيطر على العاصمة طرابلس، لإجراء انتخابات برلمانية جديدة في البلاد.

واعتبر أعضاء في مجلس النواب أن تصريحات الحاسي أمس ”مجرد سفسطة سياسية لإطالة أمد الأزمة الراهنة ومنح ما وصفوها بأنها مشروعية كاذبة لحكومة لا يعترف بها المجتمعان الليبي والدولي“.

كما قال مسؤول في الحكومة التي يترأسها عبد الله الثني والمدعومة من مجلس النواب للصحيفة إن دعوة الحاسي ”مجرد محاولة لخلق واقع سياسي جديد تتساوى فيه الشرعية مع عدم الشرعية“.

وأضاف المسؤول ، الذي طلب عدم الكشف عن هويته، أنه ”نوع من الهروب للأمام، خاصة ونحن نجهز ملفات لإحالة الحاسي وحكومته ورئاسة البرلمان السابق إلى القضاء بتهمة الانقلاب على الشرعية وتكدير السلم الأهلي في البلاد“.

وكان الحاسي قد اعتبر أن ”إجراء انتخابات تشريعية جديدة أمر لا بد منه لوضع حد للفوضى التي تعاني منها البلاد منذ الإطاحة بنظام حكم العقيد الراحل معمر القذافي عام 2011 ”. وقال إن ”البرلمان لم يعد مقبولا في ليبيا حيث فقد شرعيته ونحن بحاجة إلى انتخابات جديدة“.

واتهم الحاسي البرلمان وحكومة الثني بدعم ”المشروع الانقلابي لـ(اللواء المتقاعد خليفة) حفتر وبخرق السيادة الوطنية من خلال السماح لطائرات أجنبية بقصف ليبيا“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com