لماذا تأخرت حركة فتح في الرد على الورقة المصرية حتى الآن؟

لماذا تأخرت حركة فتح في الرد على الورقة المصرية حتى الآن؟

المصدر: نسمة علي- إرم نيوز

قالت حركة ”فتح“ إن سبب تأخر الرد على الورقة المصرية للمصالحة حتى الآن، هو رغبتها في الخروج بتصور ينهي الانقسام الفلسطيني بشكل جاد هذه المرة.

وأكد الناطق باسم الحركة عاطف أبو سيف، أن هناك أزمة ثقة في حركة ”حماس“ التي وقعت اتفاقًا على تمكين الحكومة الفلسطينية ولم تلتزم به.

وقال أبو سيف في تصريح خاص بـ“إرم نيوز“: ”نخشى من عدم تنفيذ الوعود التي تم الاتفاق عليها في مصر، تجربتنا مع حماس لم تكن ناجحة في تطبيق الكثير من الاتفاقات التي وقعت سابقًا“.

وأضاف: ”شرطنا الوحيد الآن أن تلتزم حماس بهذا الاتفاق وبناء عليه سيتم الإعلان قريبًا عن ردود حركة فتح على الورقة المصرية، حتى تضمن تنفيذ المصالحة بطريقة سليمة“.

وتابع: ”نحن من طالبنا مصر أن تحرك جهودها من أجل إنجاح عملية المصالحة، ومنذ البداية ندرس كيف لهذا الموضوع أن ينجح دون التهرب من أي التزامات“.

وأكد أبو سيف: ”لا يوجد أي ردود فعل سلبية على موضوع المصالحة حتى الآن والأجواء جميعها إيجابية“.

ومن المقرر أن ترد حركة ”فتح“ على الورقة المصرية المقترحة لإنهاء الانقسام الفلسطيني، في حين عبّرت حركة حماس، اليوم، عن قبولها وموافقتها على الورقة التي صاغتها المخابرات العامة المصرية.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة