جدل سياسي وتخوف شعبي في مصر بسبب ”البيض الصيني“

جدل سياسي وتخوف شعبي في مصر بسبب ”البيض الصيني“
A Palestinian farmer collects eggs at chicken farm in the former Israeli settlement of Rafah Yam which was dismantled in 2005, close to Rafah, in the southern Gaza Strip on June 09, 2011. The eggs are for internal consumption in the Hamas-run Palestinian coastal territory. AFP PHOTO/ SAID KHATIB

المصدر: محمد علام - إرم نيوز

تقدمت نائبة في البرلمان المصري، اليوم الإثنين، بطلب إحاطة ضد الدكتور مصطفى مدبولي، رئيس الوزراء المصري، ووزيري التجارة والصناعة والتموين بشأن انتشار ”البيض الصيني“ في الأسواق المصرية، محذرة من خطورته الصحية على حياة المصريين.

وطالبت النائبة فائقة فهيم، عبر الطلب الذي حصل ”إرم نيوز“ على نسخة منه، بضرورة وقف استيراد البيض الصيني، المعروف بـ ”البيض الكيميائي“، وهو منتشر ويتم استيراده مباشرة من الصين لحساب تجار وموزعين في مصر.

وقالت النائبة البرلمانية: إن البيض الصيني يسبب عدة مشاكل صحية للكبد والجهاز الهضمي، وذلك بسبب عدم تقيد بعض الشركات والمصانع الصينية بشروط الصحة العامة، وبإطعام الدواجن المنتجة للبيض مواد استهلاكية مسرطنة، وأعلافًا غير صالحة للاستهلاك، ولها آثار صحية على أجسام الدواجن التي تنتج البيض.

وأضافت: ”هناك مخاوف من ظهور البيض الصيني في الأسواق المصرية، لاسيما في ظل صعوبة التفريق بين النوعين الأصلي والمغشوش، خاصة وأن النوع المغشوش له تأثير مدمر على الصحة.

وذكرت النائبة البرلمانية أن جهات عالمية ودولية بالصحة العامة والأمن الغذائي للإنسان حذّرت من خطورة تناول البيض الصيني القادم من الصين، بعد أن قامت الجهات الأمنية الصينية بضبط مصنع صيني يقوم بتصنيع البيض وتصديره لمنطقة الشرق الأوسط.

وأوضحت النائبة أن البيض الصيني بديل لبيض الدجاج ولا يمكن بمجرد النظر التفرقة بين الاثنين لوجود شبه كبير بينهما، خاصة أن البيض الصيني يتكون من عدة مركبات موجودة في البيض الطبيعي، ومن حيث المظهر من الصعب التفرقة بين نوعي البيض، أما عن مكونات البيض الصيني فهي الصوديوم والنشا وطحالب بنية ولون أصفر وجبس.

واختتمت النائبة طلبها: ”هذا البيض يسبب أضرارًا بالمخ والكبد والأعصاب، وقد يصل الأمر إلى الإصابة بالتسمم الغذائي والأنيميا، ويتم تصنيعه من كربونات صوديوم وأنواع مختلفة وخاصة من الألوان الصناعية المضرة بجسم الإنسان، مستخدمين أنواعًا مختلفة من الصمغ والجيلاتين الصناعي ومواد كيميائية مختلفة“.

من جهتها، نفت وزارة الزراعة المصرية ما تم تداوله حول تلك القضية عبر مواقع التواصل الاجتماعي، وأكدت الوزارة أن مصر تنتج 14 مليار بيضة ولا تستورد البيض من أي مكان ولديها اكتفاء في إنتاج البيض.

وقالت منى محرز، نائبة وزير الزراعة واستصلاح الأراضي لشؤون الثروة الحيوانية والسمكية والداجنة، إن مصر تصدر البيض ولديها اكتفاء ذاتي من بيض المائدة، وما يحدث هو شائعات غير مبررة تفتقد العقلانية.

وأضافت في تصريح صحفي أن خطة الدولة تعتمد على التوسع فى مظلة تراخيص مزارع إنتاج بيض المائدة، وفقًا لمعايير الأمان الحيوي.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com