دبلوماسي: الإخوان وراء الهجوم على السفارة المصرية بطرابلس

دبلوماسي: الإخوان وراء الهجوم على السفارة المصرية بطرابلس

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

اتهم مصدر دبلوماسي مصري جماعة الإخوان المسلمين، بالوقوف وراء الهجوم الذي تعرضت له السفارة المصرية في طرابلس الخميس 23 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري.

وكانت قوات من الجيش الليبي تصدت لهجوم شنه مسلحون على السفارة المصرية في طرابلس، ما أسفر عن إصابة أحد المواطنين. ولم تعلن أي جهة مسؤوليتها عن الهجوم حتى الآن.

وأضاف المصدر في تصريح خاص لشبكة “إرم” الإخبارية أن “التحريضات المستمرة من جماعة الإخوان في مصر وليبيا، تهدف إلى إفساد العلاقة بين البلدين، ضمن المخطط الإرهابي الذي يستهدف المنطقة بالكامل”.

وأشار إلى أن “الدولتين الشقيقتين تعيان الأمور جيدا، ومتفقتان على مواجهة الإرهاب بكافة صوره وأشكاله”، مؤكدا أن “ما يحدث في البلدين من أعمال إرهابية، لن ينال من وحدة وتماسك شعبيهما، ولن ينال من عزيمتهما”.

وكان عمر الحاسي، رئيس ما تعرف بـ”حكومة الإنقاذ الوطني” التابعة للمؤتمر الوطني العام المنتهة ولايته، هاجم السلطات المصرية خلال الفترة الماضية، بسبب “مساندة الأخيرة لنظام غير شرعي في ليبيا”، على حد تعبيره.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع