سياسي مصري: تشتت الأحزاب يُعيد الإخوان للبرلمان

سياسي مصري: تشتت الأحزاب يُعيد الإخوان للبرلمان

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

قال المتحدث باسم حزب التجمع، نبيل زكي، إن تشرذم الأحزاب السياسية وتشتتها بين التحالفات المختلفة، يفتح الباب أمام عودة تيارات الإسلام السياسي، وعلى رأسها جماعة الإخوان، إلى البرلمان المصري.

وأضاف زكي في حديثه لشبكة “إرم” الإخبارية، أن “قانون الانتخابات الذي خصص 80% من البرلمان للمقاعد الفردية، يفتح الباب أمام عودة الإسلاميين عبر التخفي في الطابور الخامس وادعاء الاستقلالية، وهو ما لم تنتبه إليه القوى المدنية حتى الآن”.

وأشار إلى أن تحالف الجبهة المصرية، الذي يعد حزبه أحد أطرافه، “خاض نقاشات متعددة مع كافة التحالفات الأخرى بغية الاندماج، لتفويت الفرصة على الإسلاميين والمتربصين بالوطن، لكن محاولات التوحد باءت بالفشل”.

وظهرت على الساحة المصرية حتى الآن أربعة تحالفات رئيسية أعلنت عن نفسها بشكل رسمي، وهي الجبهة المصرية، والوفد المصري، والعدالة الاجتماعية، وتيار الاستقلال، بينما ما زالت عدة تحالفات أخرى تجري مشاورات على رأسها “القائمة الوطنية” الذي يجمع بين الرئيس السابق للجنة الخمسين عمرو موسى، ورئيس الوزراء الأسبق كمال الجنزوري.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع