مصر.. مؤشرات حول انتهاء أزمة الطاقة خلال 3 أعوام

مصر.. مؤشرات حول انتهاء أزمة الطاقة خلال 3 أعوام

المصدر: القاهرة- من محمود غريب

قالت وزارة الكهرباء والطاقة المصرية، إن المؤشرات الأولية للخطة الحكومية بشأن أزمة الطاقة، أشارت إلى أن الأعوام الثلاثة المقبلة ستشهد نهاية الأزمة التي تعاني منها البلاد منذ أعوام.

وذكرت مصادر من داخل الوزارة لشبكة “إرم” الإخبارية، أن رئيس الحكومة المهندس إبراهيم محلب، يتابع تنفيذ الخطة بنفسه برفقة وزير الكهرباء والطاقة الدكتور محمد شاكر المرقبي، لافتة إلى أن الوزارة بدأت خلال الفترة الماضية تنفيذ عدد من المشروعات الاستثمارية المتعلقة بالطاقة، وإنشاء محطات كهربائية جديدة بالتعاون مع مستثمرين أجانب.

وأشارت المصادر إلى أن الوزارة انتهت من اتفاقية ثانية للربط الكهربائي مع السعودية، ستكشف عن تفاصيلها خلال الأيام المقبلة، تضمن انتهاء الأزمة الكهربائية بشكل كامل عبر التبادل الكهربائي بين الدولتين.

على صعيد متصل، ناقش الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، ووزير الطاقة الدكتور محمد شاكر المرقبي، خلال اجتماع مطول جمعهما الخميس 23 تشرين الأول/ أكتوبر الجاري، مختلف محاور خطة الوزارة لمواجهة الاحتياجات من الطاقة الكهربائية.

وعرض الوزير القدرات التي يمكن إضافتها من خلال تنفيذ برامج الصيانة ورفع كفاءة المحطات القائمة، فضلاً عن القدرات المخطط إضافتها من خلال مشروعات جديدة سيتم الانتهاء منها قبل صيف 2015.

ووجه السيسي باتخاذ عدة إجراءات لزيادة توليد الطاقة الكهربائية، وترشيد الاستهلاك، ومواجهة سرقة التيار الكهربائي، كما اطلع على الإجراءات التي قامت بها الوزارة بالتنسيق والمتابعة مع الأجهزة المعنية في الدولة لمكافحة سرقة التيار الكهربائي ومواجهة ظاهرة عدم سداد الفواتير، والعمل على تركيب العدادات الكهربائية مسبوقة الدفع في المساكن الجديدة.

واستعرض الوزير المشروعات الخاصة بتوفير المصابيح الكهربائية الموفرة للطاقة، وتخفيض استهلاك إنارة أعمدة الشوارع، لافتا إلى مفاوضات تجري حاليا مع شركات كبيرة تقدمت بمشروعات لتوليد الكهرباء، لا سيما من خلال الاعتماد على مصادر الطاقة المتجددة.

وأكد السيسي على أهمية إنهاء تلك المفاوضات سريعا، مع العمل على اختيار أفضل العروض المقدمة وتنفيذها بأعلى جودة وأقل تكلفة.

كما قدم وزير الطاقة عرضا لدليل المستثمر حول مشروعات الطاقة المتجددة، تم إعداده لتوفير المعلومات الكاملة للمستثمرين حول كافة الجوانب الخاصة بمشروعات الطاقة المتجددة.

واستعرض اللقاء الجهود الأمنية لملاحقة الأعمال التخريبية التي تطال الشبكات الكهربائية على مستوى الجمهورية، ووجه السيسي بضرورة ملاحقة الخارجين على القانون، وفرض عقوبات قاسية على من يثبت اشتراكه أو تورطه أو تخطيطه لمثل هذه الأعمال.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع