السيسي يجتمع مع اللجنة الثلاثية العليا لسد النهضة

السيسي يجتمع مع اللجنة الثلاثية العليا لسد النهضة

المصدر: القاهرة- من شوقي عصام

أكد الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، على ضرورة تعزيز وتعميق التعاون بين دول مصر والسودان وأثيوبيا، البالغ تعداد سكانها 200 مليون نسمة تقريباً، بحيث لا يقتصر على ملف المياه فقط، بل يمتد ليشمل قطاعات أوسع للتعاون الاقتصادي والتجاري والاستثماري والثقافي، بما يحقق أقصى استفادة ممكنة للدول الثلاث ويعود بالنفع على شعوبها.

جاء ذلك على لسان المتحدث الرسمي باسم الرئاسة المصرية، حول اجتماع السيسي مع أعضاء اللجنة الوطنية الثلاثية لسد النهضة، المكونة من وزير المياه والري والطاقة الأثيوبي اليمايهو تيجنو، ووزير الموارد المائية والكهرباء السوداني معتز موسى عبد الله، ووزير الموارد المائية والري المصري حسام الدين مغازي.

وأضاف المتحدث الرسمي أن السيسي أكد على عزم مصر خلال المرحلة المقبلة على الدفع بعلاقاتها مع كل من أثيوبيا والسودان في كافة المجالات، لاسيما فيما يتعلق منها بالموارد المشتركة لنهر النيل ودون الإضرار بمصلحة أي طرف.

وشدد السيسي على حرص مصر على إنجاح أعمال اللجنة الوطنية الثلاثية، معرباً عن الأمل في توصلها قريباً إلى اتفاق بشأن المكاتب الاستشارية التي ستضطلع بعمل الدراسات المطلوبة للتأكد من التأثيرات المحتملة للسد على دول المصب.

كما أعرب عن تطلعه بأن يمثل التفاهم حول سد النهضة نقطة انطلاق ونواة لتعاون بين الدول الثلاث، منوهاً إلى أهمية عودة نهر النيل كما كان على مر العصور، مجرى للتعاون والأخوة والتنمية المشتركة لدول وشعوب حوض النيل.

فيما أكد الوزير الأثيوبي على أنه لا بديل عن التعاون بين دول حوض النيل، وأن هناك الكثير من الأمور التي يمكن تحقيقها إذا ما تم تفعيل التعاون بين البلدين، مشيرا في هذا الصدد إلى الاستثمارات المصرية الكبيرة في بلاده.

وحذر الوزير الأثيوبي من محاولات البعض إثارة الخلافات بين الدولتين الشقيقتين، بما يؤثر سلباً على العلاقات الأخوية والتاريخية التي تجمع بينهما، مؤكداً حرص بلاده على تقديم المعلومات الصحيحة.

فيما أشار الوزير السوداني إلى تأكيد الرئيس عمر البشير على أن الحفاظ على مصالح مصر وعدم الإضرار بها هي مصلحة وطنية سودانية لم يتم الحياد عنها، في ضوء العلاقات الأزلية والروابط الوثيقة التي تربط بين البلدين، لافتا إلى حرص بلاده على التشاور المستمر مع مصر من أجل تحقيق المصالح المشتركة، مؤكدا على أن توثيق العلاقات مع دول حوض النيل هو خيار استراتيجي بالنسبة للسودان.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com