آمال مصرية على مشروع ميناء شرق بورسعيد

آمال مصرية على مشروع ميناء شرق بورسعيد

المصدر: ميس رضا – إرم نيوز

تسعى مصر لتعزيز الاستفادة من موقعها المتميز من خلال استغلال موقعها على البحر المتوسط، بإنشاء ممرات لوجستية أو موانئ ضخمة تربطها بالعالم الخارجي بما يعظم إيراداتها من عمليات التجارة العالمية.

في هذا الإطار كشف رئيس هيئة قناة السويس الفريق مهاب مميش عن مشروع ميناء شرق بورسعيد الذي سيربط مصر بدول المتوسط وشرق وغرب أوروبا حتى الساحل الشرقي للولايات المتحدة، وسيجعل المدينة رمانة الميزان، حيث يجرى افتتاح المشروع بداية العام المقبل.

ملايين من فرص العمل

أكد خبير النقل البحري الدكتور أحمد سلطان، أن مشروع شرق قناة بورسعيد والذي سيربط مصر بعدد من دول العالم الخارجي يعد انطلاقة غير مسبوقة في مجال الاستثمارات والتبادل التجاري باعتباره الميناء الأكبر في منطقة البحر المتوسط، لافتاً إلى أنه سيحول منطقة شرق قناة السويس وبورسعيد لمركز إقليمي للتبادل التجاري مع دول شرق المتوسط وأوروبا.

وأضاف في تصريحات خاصة لإرم نيوز أن المشروع سيخلق ملايين فرص العمل الجديدة للشباب وسيقضي على عدد كبير من البطالة بالمحافظات وسيكون عامل جذب محوريًا للاستثمارات العالمية الضخمة في الأنشطة التجارية ونقل البضائع والحاويات الضخمة سواء من خلال إقامة مناطق لوجستية.

مشروع القرن

وأوضح أن الموقع المتميز لميناء شرق بورسعيد كنقطة تقاطع مع القارات الثلاث سيجعلها محطة مركزية أو موقع ترانزيت للتبادل التجاري مع الشرق الأقصى وأمريكا الشمالية، معتبرًا إياه ”مشروع القرن“.

وأشار سلطان إلى أن الهيئة الهندسية التابعة للقوات المسلحة تعكف الآن على بناء واستكمال الأرصفة البحرية ومن المتوقع افتتاحها في 2019 المقبل.

وأردف خبير النقل البحري أن المشروع سيكون بوابة لتنمية شمال سيناء والربط بينها وبين ميناء شرق بورسعيد بما يعزز النقل التجاري على مستوى موانئ الجمهورية.

استثمارات أجنبية

وقال رئيس اتحاد المستثمرين العرب السفير جمال بيومي، إن عبقرية موقع شرق بورسعيد أتاح إنشاء مشروع ميناء شرق بورسعيد كموقع منفتح على الدول الأخرى ويعزز من تجارة الحاويات والتي تفوقت على غيرها بعدما كانت تقتصر المنطقة على نقل البترول، لافتًا إلى أنها منطقة اقتصادية تجارية من الدرجة الأولى.

وأوضح بيومي في تصريحات لإرم نيوز أن منطقة شرق بورسعيد ستكون موقع تمركز للعديد من المناطق الصناعية مثل المنطقة الصناعية الروسية وقريباً الصين ستحذو حذوها وأيضًا ستجلب استثمارات عدد من الدول الكبرى، فضلاً عن تدشين مناطق حرة لا تدخل دائرة الجمارك.

إيرادات تصل إلى 80 مليار دولار سنويًا

وقال الخبير الاقتصادي ورئيس المنتدى المصري للدراسات السياسية والاقتصادية الدكتور رشاد عبده إن مشروع ميناء شرق بورسعيد خطوة اقتصادية مهمة باعتباره يعد من أفضل 10 موانئ على مستوي العالم، يفرض على الحكومة المصرية استغلال موقعه المتميز.

وأضاف عبده في تصريحات لإرم نيوز أن المشروع سيجذب عددًا كبيرًا من الاستثمارات الواعدة والتي تحقق رقمًا قياسيًا في موازنة الدولة المصرية ويعظم من إيراداتها ويفتح الباب أمام استثمارات متوقع أن تحقق إيرادات بالعملة الأجنبية للبلاد تقدر بحوالي من 60 إلى 80 مليار دولار سنوياً بحلول عام 2022- 2023.

وأشار إلى ضرورة أن تتم هذه الاستثمارات من دون رفع الرسوم على المستثمرين؛ ما يدفع بعزوفهم عن السوق المصرية ولجوئهم لدول أخرى، مشددًا على ضرورة أن تدار هذه المشروعات بمنظور علمي وشرح الرؤية الاقتصادية والمردود منها لدى الرأي العام.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com