داعية مصري يوضح حكم الدين في الدعاء على راموس بعد تسببه في إصابة صلاح

داعية مصري يوضح حكم الدين في الدعاء على راموس بعد تسببه في إصابة صلاح

المصدر: عبدالله المصري – إرم نيوز

أوضح أستاذ الفقه المقارن في جامعة الأزهر، الدكتور سعد الدين الهلالي، حكم الدعاء على لاعب ريال مدريد سيرجيو راموس بعد تسببه في إصابة محمد صلاح لاعب نادي ليفربول الإنجليزي، والمنتخب المصري.

وقال الهلالي، خلال لقاء مع فضائية ”أون سبورت“ إن ”تعمد لاعب إصابة لاعب آخر، مثل إصابة راموس للنجم محمد صلاح، جزاؤه سيكون في الآخرة، ويجب محاسبته بقوانين الدنيا“.

وعن حكم الدين في الدعاء على راموس، أشار إلى ”ما قاله المذهب الحنبلي: لو دعيت على ظالم فقد انتصرت“.

وأضاف: ”واستنادًا إلى حديث رواه أصحاب السنن عن السيدة عائشة رضي الله عنها، قال صلى الله عليه وسلم: من دعا على من ظلمه فقد انتصر، وحديث آخر عن السيدة عائشة، عندما سُرق منها شيء فدعت على من سرقه، وقال لها رسول الله صلى الله عليه وسلم: لا تسبخي عنه، أي لا تخففي عنه العذاب“.

وتابع الهلالي أن ”المذهب الشافعي يرى أنه من حق الشخص أن يدعى على الظالم، وسيدنا نوح رضى الله عنه دعا على من ظلمه بقوله: لا تزد الظالمين إلا تبارًا“.

وجذبت إصابة صلاح اهتمام المجتمع المصري بأكمله،  وسط مخاوف من عدم قدرته على المشاركة في مباريات كأس العالم.

وكان صلاح خرج من الملعب باكياً بعد التدخل القوي من قبل راموس في نهائي دوري أبطال أوروبا، ما أشعل ردود أفعال غاضبة ضد اللاعب، معتبرين أنه تعمد إصابة صلاح لا سيما عقب ظهوره في مقطع فيديو يبتسم لحظة خروجه من الملعب.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة