مصر تبقي الموانئ مفتوحة 24 ساعة لتقليص خسائر فترات انتظار الشحنات

مصر تبقي الموانئ مفتوحة 24 ساعة لتقليص خسائر فترات انتظار الشحنات

المصدر: رويترز

قال وزير النقل المصري هشام عرفات اليوم الأربعاء، إن بلاده ستبقي الموانئ مفتوحة لتعمل على مدار 24 ساعة بدلًا من 16 ساعة يوميًا حاليًا، في مسعى لتقليص ”فترات المكوث والانتظار الطويل“ للشحنات التي تكلف البلاد ملايين الدولارات.

وكان تجار الحبوب قد أضافوا علاوات باهظة على الشحنات المتجهة إلى مصر، أكبر مشترٍ للقمح في العالم، على مدى العام المنصرم، لأسباب منها، تصاعد غرامات التأخير التي يتحملها الموردون في حالة عدم تفريغ سفنهم في الموعد المتفق عليه.

ويعزو التجار غرامات التأخير المرتفعة إلى التكدس في الموانئ المصرية، وما يقولون إنها عملية تفتيش مرهقة تعطل سفنهم، ما حدا بهم إلى إضافة علاوات مخاطر، تصل إلى 500 ألف دولار على الشحنة الواحدة.

وفي فبراير/ شباط، وضعت الهيئة العامة للسلع التموينية في مصر شروطًا جديدة لمناقصاتها؛ لاحتواء غرامات التأخير، بعد عزوف موردين كبار عن مناقصات شراء القمح الحكومية.

وأوضح عرفات، أن تمديد ساعات عمل الموانئ، لن تترتب عليه أي تكلفة إضافية على شركات الشحن، ولم يحدد الوزير متى ستبدأ الموانئ العمل بالنظام الجديد، ولا إلى متى سيستمر تطبيق هذه السياسة.

وقال تجار، إنه بموجب النظام الحالي، ستستطيع شركات الشحن الدفع مقابل أي وقت إضافي في الميناء بعد الـ16 ساعة العادية.

وقال تاجر مقيم في القاهرة، إن ساعات العمل الجديدة ”خطوة جيدة“ لتفادي التكاليف الإضافية، لكن جانبًا كبيرًا من المشكلة الحالية، يرتبط أيضًا بنقص مساحات التخزين في الموانئ المصرية المزدحمة، وهو ما لا تعالجه السياسة الجديدة.

وقال: ”بعض أماكن التخزين في الميناء لا يوجد بها مساحة كافية لتفريغ الكميات كاملة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com