الأزهر يرد على مقترح بإلغاء التعليم الأزهري

الأزهر يرد على مقترح بإلغاء التعليم الأزهري

استنكر المتحدث الإعلامي باسم جامعة الأزهر  أحمد زارع، تصريحات وزير التربية والتعليم المصري طارق شوقي بخصوص دمج نظام التعليم الأزهري بنظام التعليم العادي، مؤكدًا أن هذه التصريحات والتوجهات حال إقرارها مخالفة للدستور، وأن جامعة الأزهر تتبع مشيخة الأزهر وليس وزارة التربية والتعليم.

وأضاف زارع في تصريحات لـ “إرم نيوز” أن جامعة الأزهر تضم طلاب 120 دولة، ويدرس بها أكثر من 40 ألف طالب، منوّهًا إلى أن جامعة الأزهر تُعد ثالث جامعة في العالم من حيث استقبال الطلاب الوافدين، “فكيف لوزير التعليم أن يبحث ضمهم للتعليم الأساسي؟”.

وقال وزير التربية والتعليم، طارق شوقي، في وقت سابق، إنه بحث مع جهات حكومية دمج التعليم الأزهري والتعليم قبل الجامعي معًا في مرحلة واحدة، مع إلغاء التعليم الأزهري، بحيث يترك للطلاب حرية اختيار المواد الدينية.

واعتبر وزير التعليم، خلال عرضه خطة الوزارة لتطوير التعليم قبل الجامعي أمام لجنة التعليم بمجلس النواب، الاثنين، حدوث هذا الدمج بأنه سيكون من أكبر الإنجازات التي سيشهدها التعليم في مصر، مؤكدًا أن الطالب يمكنه الحصول على المناهج العلمية للتعليم العادي، بجانب المواد الدينية، وبذلك يمكن دمج النظامين معًا.