توقع ارتفاع أعداد مرضى السكّر في مصر إلى 11 مليونا

توقع ارتفاع أعداد مرضى السكّر في مصر إلى 11 مليونا

المصدر: القاهرة– من نورا شلبي

توقع الأستاذ في كلية الطب بجامعة الزقازيق، الدكتور فوزي المسلمي، ارتفاع عدد المصابين بمرض السكري من 7 إلى 11 مليونا خلال العامين المقبلين في مصر.

وقال خلال الملتقى العربي الخامس للسكر ودهنيات الدم، لمناقشة كيفية الحفاظ على مريض السكر، إن السبب في توقع ارتفاع أعداد المرضى في مصر يعود إلى نمط الحياة الذي يتغير بسرعة، فنجد الناس الآن تتجه إلى الوجبات السريعة، فالمجتمع تعود على الكسل وعدم الحركة ما يرفع من نسبة المصابين بالسمنة.

وأضاف المسلمي، أن المشكلة تكمن في عدم دراية مريض السكر بمرضه أو عدم اعترافه بالمرض وذهابه للطبيب، وتناوله الدواء بانتظام إلا بعد فترة طويلة من الإصابة، وغالبًا عندما تبدأ أطرافه تصاب بالتنميل، مما يعني أن أعصابه الطرفية بدأت تلتهب، وبدأ باقي أجزاء جسده يعاني، لذلك يجب مراجعة الطبيب بسرعة لتحديد الدواء المناسب والمواظبة عليه.

وأشار د. محمد مغازي محجوب، أستاذ طب وجراحة العيون بجامعة عين شمس إلى أن اعتلال الشبكية السكري هو أحد المضاعفات الخطيرة، التي تصيب العين بسبب مرض السكر، وهو ما يؤدي إلى عدم وضوح الرؤية، وظهور نقاط سوداء أمام المريض، وفي بعض الحالات الصعبة، يسبب هذا المرض العمى التام.

يذكر أن الموضوعات الأساسية للملتقى تناولت العقاقير الجديدة المستخدمة في علاج السكر، وأنواع الأنسولين الجديدة والأدوية التي تؤخذ عن طريق الفم، كما ركز الملتقى على أهمية زيادة الوعي بمضاعفات مرض السكر، وكيفية علاج المضاعفات، خاصةً تلك التي تؤثر في الجهاز العصبي والقلب والعيون، ويعد ذلك التحدي الأصعب في الإصابة، لأنه في حالة إهماله قد يصاب المريض بالعمى.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة