وزير الخارجية النرويجي في القاهرة لبحث إعمار غزة‎

وزير الخارجية النرويجي في القاهرة لبحث إعمار غزة‎

القاهرة – وصل وزير الخارجية النرويجي بورجي براندي إلى القاهرة، صباح اليوم الثلاثاء، في زيارة لم يعلن عن مدتها، ويلتقي خلالها عدداً من المسؤولين المصريين، لبحث جملة من القضايا الإقليمية والدولية، وعلى رأسها إعادة إعمار قطاع غزة.

وقالت مصادر دبلوماسية مصرية إنه من المقرر أن يلتقي براندي نظيره المصري سامح شكري، لبحث العلاقات الثنائية بين البلدين، وتطورات الأوضاع في المنطقة، وخاصة فلسطين وسوريا والعراق.

كما ستتناول مباحثات الوزير النرويجي الجهود الدولية لإغاثة وإعادة إعمار غزة بعد الحرب الإسرائيلية الأخيرة، والتحضيرات الجارية لاستضافة مصر مؤتمر إعادة إعمار القطاع بالتنسيق مع الحكومة النرويجية.

وكان وزير الخارجية النرويجي، أعلن خلال زيارته قطاع غزة أمس الإثنين، أن مؤتمر إعادة إعمار القطاع، سيعقد في الثاني عشر من شهر أكتوبر/تشرين أول المقبل في مصر.

وكانت وزارتا الخارجية المصرية والنرويجية، أعلنتا الشهر الماضي، أن بلاديهما وبدعم من الرئيس الفلسطيني محمود عباس، قررتا تنظيم مؤتمر في مصر يركز على إعادة إعمار غزة، في إطار الدعم المتواصل للقضية الفلسطينية.

وتسببت الحرب الإسرائيلية على غزة، التي بدأت في السابع من يوليو/ تموز الماضي واستمرت 51 يوماً، بتدمير 9 آلاف منزل بشكل كامل، و8 آلاف منزل بشكل جزئي، وفق إحصائيات أولية لوزارة الأشغال العامة والإسكان الفلسطينية، فضلاً عن استشهاد 2152 فلسطينياً، وإصابة أكثر من 11 ألفاً، بحسب مصادر طبية فلسطينية.

وتوصل الطرفان الفلسطيني والإسرائيلي في السادس والعشرين من أغسطس/ آب الماضي إلى هدنة طويلة الأمد، برعاية مصرية، تنص على وقف إطلاق النار، وفتح المعابر التجارية مع قطاع غزة بشكل متزامن، مع مناقشة بقية المسائل الخلافية بعد شهر من الاتفاق.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com