أخبار

محكمة مصرية تعاقب 6 مسؤولين بماسبيرو بسبب "حوار السيسي"
تاريخ النشر: 21 مارس 2018 16:15 GMT
تاريخ التحديث: 21 مارس 2018 16:15 GMT

محكمة مصرية تعاقب 6 مسؤولين بماسبيرو بسبب "حوار السيسي"

 النيابة الإدارية أحالت المسؤولين إلى المحاكمة بعد قيامهم بإذاعة حوار للرئيس السيسي عام 2016 نقلًا عن إحدى القنوات الفضائية الأمريكية.

+A -A
المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

أصدرت المحكمة التأديبية العليا في مصر، اليوم الأربعاء، أحكامًا بحق 6 مسؤولين باتحاد الإذاعة والتلفزيون ”ماسبيرو”؛ لإدانتهم بالتقصير والإهمال في إذاعة حوار قديم للرئيس عبدالفتاح السيسي عام 2016.

وشملت العقوبات الصادرة في القضية رقم (59 لسنة 2016) بحق المسؤولين، الخفض من الوظيفة إلى وظيفة أدنى، وكذلك تأجيل الترقيات والخصم شهرين من الرواتب.

وأحالت النيابة الإدارية المسؤولين إلى المحاكمة، بعد قيامهم بإذاعة حوار للرئيس السيسي عام 2016، نقلًا عن إحدى القنوات الفضائية الأمريكية.

وكشفت تحقيقات النيابة أن المسؤولين المحالين للتأديب لم يؤدوا عملهم المنوطين به بالدقة في أيلول/سبتمبر 2016؛ لإذاعتهم حوارًا للرئيس السيسي جرى عام 2015 رغم مرور عام كامل عليه.

واتهمت النيابة الإدارية المعاقبين بعدم اتخاذ إجراءات جدية للبحث عن الرابط الخاص بالقناة التي أجرى عليها الرئيس السيسي الحوار، وعدم الاتصال بالجانب الأمريكي لمعرفة موعد إذاعة الحوار، ما تسبب في إذاعة حوار قديم.

حمل تطبيق إرم نيوز على هاتفك