خلافات حزب ”الوفد“ المصري الداخلية تصل القضاء

خلافات حزب ”الوفد“ المصري الداخلية تصل القضاء

المصدر: محمد إبراهيم - إرم نيوز

تصاعدت حدة الخلافات الداخلية لحزب الوفد، الذي يعد أقدم الأحزاب السياسية في مصر، بعدما تبادل طرفا الخلاف اتهامات بالفساد وإهدار المال العام.

وقدم قيادي بالحزب، اليوم الخميس، بلاغًا لنيابة الأموال العامة ضد رئيس الحزب السيد البدوي، يتهمه فيه بإهدار 18 مليون جنيه من أموال الحزب.

وطالب البلاغ الذي حمل رقم ”369“، بتقديم السيد البدوي للمحاكمة بتهم ”الاستيلاء على المال العام ومخالفة قانون الأحزاب، والإضرار العمدي بأموال حزب الوفد لتحقيق منافع ومكاسب شخصية“.

ووصفت الجبهة التي تمثل رئيس الحزب، البلاغ بـ“الكيدي“، مشيرةً إلى أن المتقدم به مفصول عن الحزب منذ فترة طويلة.

وأعلنت الجبهة اعتزامها تقديم بلاغ للنائب العام ضد مقدم البلاغ الأول؛ لاتهامه بالتشهير برئيس الحزب وتوجيه اتهامات له دون أدلة أو أسانيد.

يأتي هذا في الوقت الذي يعقد أعضاء الهيئة العليا لحزب الوفد اجتماعًا، مساء اليوم الخميس، لبحث مقترح السيد البدوي بتعديل اللائحة الداخلية للحزب.

ودعا رئيس الحزب أعضاء الهيئة العليا لاجتماع عاجل، السبت المقبل؛ لمناقشة عدد من تطورات الأوضاع على الساحة السياسية، والاستعداد لانتخابات حزب الوفد المزمع إجراؤها يوم 30 من شهر آذار/مارس الجاري.

وتفجرت خلافات حزب الوفد لسببين: أحدهما أزمة اختلاف قيادات الهيئة العليا حول ترشح السيد البدوي في انتخابات الرئاسة، قبل اتخاذ قرار مفاجئ برفضها ترشحه.

وزادت حدة الخلافات خلال الأيام الماضية، بعد دعوة السيد البدوي الجمعية العمومية غير العادية لاعتماد تعديلات اللائحة الداخلية، رغم رفض عدد كبير من أعضاء الحزب لها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com