ترخيص 53 كنيسة في مصر يشعل غضب الأقباط

ترخيص 53 كنيسة في مصر يشعل غضب الأقباط

المصدر: محمد إبراهيم - إرم نيوز

كشفت مصادر كنسية في مصر، أن الكنائس تقدمت بنحو 3 آلاف طلب رسمي إلى الدولة لترخيص كنائس ودور عبادة في مختلف محافظات الجمهورية.

وأعلنت مصر مؤخرًا عن موافقتها على ترخيص 53 كنيسة في عدد من المحافظات، بعد توفيق أوضاعها.

وأوضحت المصادر في تصريحات لـ “إرم نيوز” أن الحكومة لم تعلق على الطلبات المقدمة لها، مشيرةً إلى أن “الكثير من المسيحيين يضطرون إلى ممارسة الطقوس الدينية في الخفاء؛ بسبب خوفهم من “بطش الأهالي من المسلمين في ظل عدم وجود دور عبادة”.

وأشارت إلى أن هناك غضبًا قبطيًا من موافقة الحكومة على ترخيص عدد قليل من الكنائس، مبينةً أن الكنيسة بمختلف طوائفها ستعقد اجتماعًا لبحث الأزمة والتحضير للقاء مع وزارة الداخلية حول هذا الأمر.

المحامي القبطي، صموئيل تادروس، قال إن أقباطًا تقدموا بـ3730 طلبًا أمام السلطات المصرية لترخيص كنائس في غالبية المحافظات المصرية.

وأوضح تادروس أن العدد الذي أعلنت عن ترخيصه الحكومة ضعيف للغاية في ظل حاجة الأقباط لكنائس، خاصةً في المناطق البعيدة والريفية.

بدوره أبدى المحامي القبطي جوزيف ملاك، غضبه من قرار الحكومة، داعيًا المسؤولين إلى مراجعة القرار والنظر في أوضاع الأقباط.

وأكد ملاك في تصريحات لـ”إرم نيوز”، أن القرار جاء مخيبًا للتوقعات، خاصةً أن هناك قرابة 3615 طلبًا من الكنائس القبطية الثلاث الأرثوذكسية والبروتستانتية والكاثوليكية لترخيص دور عبادة.

وكان مجلس الوزراء المصري قد وافق مؤخرًا على توفيق أوضاع 53 كنيسة ومبنى خدميًا تابعًا لعدد من المحافظات، ملزمًا تلك الدور باستيفاء الاشتراطات الخاصة بالحماية المدنية خلال أربعة أشهر، وكذلك سداد حقوق الدولة فيما يتعلق بتقنين وضع الأراضي المقام عليها تلك المباني.

يشار إلى أن مصر شهدت خلال السنوات الماضية عددًا من المواجهات المسلحة بين مسلمين ومسيحيين، بسبب إقدام مسيحيين على إنشاء بنايات دينية على أراضٍ مملوكة للدولة، أو أراضٍ زراعية، أسفرت عن مقتل وإصابة العشرات بمحافظات قنا وأسيوط والمنيا وغيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع