مصر.. خالد علي يعلن استقالته من حزب ”العيش والحرية“ بعد براءته من ”التحرش“

مصر.. خالد علي يعلن استقالته من حزب ”العيش والحرية“ بعد براءته من ”التحرش“

المصدر: محمد المصري- إرم نيوز

أعلن المحامي المصري والمرشح الرئاسي الأسبق خالد علي، استقالته من حزب ”العيش والحرية“ تحت التأسيس، ومن المركز المصري للحقوق الاقتصادية والاجتماعية.

وقال ”علي“، في بيان صادر عنه، ”أعلن استقالتي من عضوية حزب العيش والحرية، ومن عملي كمستشار للمركز المصرى للحقوق الاقتصادية والاجتماعية، وأناشد الجميع مساندة الكيانين في ظل السيناريوهات المعدة للنيل منهما من قبل أجهزة الدولة، فما يتم بناؤه من كيانات تؤدي مثل هذه الأدوار الهامة في حياتنا يجب حمايتها ودعمها، وهى أكبر من أي شخص مهما كان موقعه“.

واعتذر ”علي“، في بيانه، لـ“فتاة الإيميل ولكل النساء اللواتي تعاملت معهن من خلال عملي المهني أو السياسي والعام لأن اسمي ذكر في هذه الوقائع على هذا النحو وعلى هذه الصورة التى لا أرتضيها لنفسي“.

وأضاف المحامي المصري: ”أعتذر لأطفالي وقلبي الذي يخفق على أنني تعاملت بحسن نية في مواقف عدة مع كثيرين، وربما ساعد ذلك على وجود اسمي في مثل هذا الحدث، وأعاهدهم على أن أكون أكثر حرصًا وتشددًا مع نفسي ومع الدوائر القريبة مني“.

تأتي استقالة ”علي“ بعد يومين فقط من إعلان الحزب نتيجة التحقيق في الواقعة المعروفة بـ“فتاة الإيميل“، وهي موظفة سابقة في المركز المصري، اتهمت المرشح المحتمل السابق بـ“التحرش الجنسي“، ومحاميا حقوقيا آخر بـ“الاغتصاب“.

وخلصت تحقيقات اللجنة المشكلة من حملة خالد علي وحزب العيش والحرية، إلى تبرئته من الاتهام المنسوب إليه، وخلصت إلى إدانة المحامي الآخر باقتراف ”سلوك مشين“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com