تباين مصري بشأن إدراج واشنطن حركتي ”حسم ولواء الثورة“ على قوائم ”الإرهاب“

تباين مصري بشأن إدراج واشنطن حركتي ”حسم ولواء الثورة“ على قوائم ”الإرهاب“

المصدر: عبدالله المصري– إرم نيوز

أدرجت الولايات المتحدة الأمريكية، اليوم الأربعاء حركتين مصريتين هما ”لواء الثورة“ و“سواعد مصر“ المعروفة إعلاميًا باسم ”حسم“، على قائمة الإرهاب.

تزامن القرار مع ما ذهبت إليه الحكومة البريطانية قبل أيام بإدراج حركتي ”حسم“و“لواء الثورة“ على قوائم الإرهاب وتحديدًا في 22 كانون الأول /ديسمبر الماضي.

وقالت الحكومة البريطانية وقتها إنها بعد مراجعة أدلة الاعتداءات التي نفذها كل من ”حسم“ و“لواء الثورة“ ضد أفراد الأمن المصريين والشخصيات العامة، توصلت إلى أن هذه المجموعات تستوفي معايير الحظر، وستعزز عملية الإدراج قدرة حكومة المملكة المتحدة على تعطيل أنشطة هذه المنظمات الإرهابية.

الباحث في شؤون الحركات الإسلامية هشام النجار، قال إن هذه الحركات تعد الذراع المسلحة لجماعة الإخوان المصنفة إرهابية في مصر وهي ضمن اللجان النوعية للجماعة التي تأسست قبل 3 سنوات.

وأكد النجار في تصريح خاص لـ ”إرم نيوز“ أن هذا القرار يصب في مصلحة الإخوان وليس العكس، لأنه يدعم رؤية الجماعة بأن هذه الحركات منشقة عنها ولا علاقة لها بهم، متسائلًا إذا كانت أمريكا جادة في ذلك فلماذا لم تدرج الإخوان على قوائم الإرهاب حتى الآن؟ قائلًا: ”كان من المفترض لو يوجد نية لدى أمريكا للقضاء على الإرهاب أن تدرج الإخوان بشكل كلي وليس أفرعها فقط“.

ورأى اللواء فؤاد علام، عضو المجلس القومي لمكافحة الإرهاب، وكيل جهاز أمن الدولة الأسبق، أن هذه الخطوة جاءت لمحاولة التقارب مع الدولة المصرية، بعد قرار الرئيس دونالد ترامب الخاص باعتراف أن القدس عاصمة لإسرائيل، لكن السياسة الأمريكية ليست جادة في مكافحة الإرهاب – حسب قوله.

وأوضح في تصريح خاص لـ ”إرم نيوز“، أن الأمريكان لا يعرفون إلا مصلحتهم، على حد تعبيره.

وردًّا على سؤال هل قد تكون هذه بداية لإدراج حركة الإخوان على قوائم الإرهاب، استبعد علام ذلك مؤكدًا أن قيادات الجماعة يجرون مقابلات دائمة مع أعضاء الكونجرس الأمريكية وبالتالي فمن المستبعد حظرهم في واشنطن.

لكن العميد خالد عكاشة، عضو المجلس القومي لمكافحة الإرهاب، رئيس المركز الوطني للدراسات الأمنية، أشاد بالقرار الأمريكي، واعتبره خطوة جيدة نحو مواجهة العنف والتطرف في مصر والعالم بأثره.

وأكد عكاشة في تصريح خاص لإرم نيوز أنه رغم تأخر الحركة، إلا أن هذه الخطوة ستكون بداية نحو إدراج جماعة ”الإخوان“ على قائمة الإرهاب باعتبار أن هذه الحركات تابعة لها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com