قيادي في حزب سامي عنان يستقيل ويعلن تأييده للسيسي – إرم نيوز‬‎

قيادي في حزب سامي عنان يستقيل ويعلن تأييده للسيسي

قيادي في حزب سامي عنان يستقيل ويعلن تأييده للسيسي

المصدر: محمد ربيع – إرم نيوز

أعلن أمين عام سياسات حزب ”مصر العروبة“، المحسوب على المرشح الرئاسي المحتمل سامي عنان، رجب حميدة، اليوم الثلاثاء، تقديم استقالته من منصبه بالحزب؛ معلنًا تأييد ترشح الرئيس عبدالفتاح السيسي لرئاسة الجمهورية 2018.

واتهم حميدة، النائب السابق في البرلمان المصري، في مؤتمر صحافي عقده للإعلان عن استقالته، حملة عنان الانتخابية بأنها ”تضم عددًا من الشخصيات التي تؤيد وتنتمي لجماعة الإخوان المسلمين، وهم يديرون حاليًا مجموعة من التحركات لجمع أصوات الجماعات الإسلامية لدعم عنان في الانتخابات“.

وأشار حميدة إلى أنه ”ثابت على موقفه الوطني بدعم الرئيس عبدالفتاح السيسي، ومشروع ثورة الـ٣٠ من يونيو الذي طالب به المصريون جميعًا“.

تأتي هذه الاستقالة في الوقت الذي ألمحت فيه وسائل إعلام مصرية إلى ”وجود عدد كبير من أعضاء الحزب ينوون تقديم استقالاتهم بسبب رفضهم للقرارات التي اتخذها الفريق سامي عنان مؤخرًا، حيث انفرد بقرار تعيين نواب له بالفريق الرئاسي دون الرجوع للحزب“.

وتعليقًا على الاستقالة، أكد أمين عام حزب ”مصر العروبة“، سامي بلح، أن ”استقالة حميدة لن تؤثر مطلقًا على مسألة ترشح وفرص نجاح الفريق عنان بمنصب رئاسة الجمهورية“، منوهًا إلى أن ”الحزب يضم العديد من الكوادر والقيادات الحزبية الكبيرة، وأنه قبل استقالة حميدة بالفعل“.

وقال بلح، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن ”اتهامات الاستعانة بالإخوان المسلمين والهاربين خارج مصر، غير صحيحة بالمرة كون الحزب يضم عناصر حزبية تم استقطابها من أحزاب أخرى ومشهود لهم بالوطنية“.

ورأى القيادي الحزبي أن ”هناك حملة تدار ضد الحزب بسبب قرار عنان بالترشح للرئاسة“، نافيًا في الوقت نفسه ”وجود استقالات أخرى داخل الحزب“، ونوه إلى أن ”استقالة حميدة هي الوحيدة داخل الحزب“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com