أمير سعودي يتحدى زعيم داعش بمناظرة علنية

أمير سعودي يتحدى زعيم داعش بمناظرة علنية

الرياض- تحدى أمير سعودي زعيم تنظيم داعش، أبو بكر البغدادي، وطالبه بمناظرة علنية في أي مكان يرغب فيه.

ووجه الأمير نايف بن ممدوح بن عبد العزيز، عبر حسابه الرسمي على ”تويتر“، دعوة للبغدادي ولزعيم تنظيم القاعدة أيمن الظواهري، للمناظرة العلنية، تلقى على أثرها تهديدا بالقتل.

وأكد الأمير أنه لا يقبل الإنابة في المناظرة، قائلا إنه ”يريدها من الرأس للرأس ووجها لوجه والحجة بالحجة، وأما غير ذلك فلا“.

وتلقى بن عبد العزيز عشرات الردود التي تضمنت تهديدا له بالقتل، إلا أنه رحب بها قائلا: ”الموت في سبيل الله ودفاعا عن السنة أشرف أمانينا، فيا مرحبا بكم في الموت“.

وتساءل الأمير: ”لماذا يتخفي البغدادي والظواهري في كهف أو مزرعة؟، هل هو الخوف أم قيادة المعركة، فإن كان جهادا حقا، فلم يكن رسول الله إلا في المقدمة“.

وتابع: ”بعضهم يتهمنا بالجبناء، وتجده ملثما ويضع اسما مستعارا ويدعي الجهاد، الجهاد يحتاج رجالا تواجه وجها لوجه والحجة بالحجة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة