بعد ساعات من تعيينه.. وزير التنمية المصري يثير الجدل بسبب موقفه من ”الصعايدة“ (فيديو) – إرم نيوز‬‎

بعد ساعات من تعيينه.. وزير التنمية المصري يثير الجدل بسبب موقفه من ”الصعايدة“ (فيديو)

بعد ساعات من تعيينه.. وزير التنمية المصري يثير الجدل بسبب موقفه من ”الصعايدة“ (فيديو)

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

 أشعل اللواء أبو بكر الجندي، وزير التنمية المصري، بعد ساعات من تعيينه في منصبه الجديد، حالة من الغضب في كافة محافظات الصعيد”جنوب البلاد“، بسبب تصريحات عن تسبب أهالي الصعيد في العشوائيات التي تسيطر على العاصمة القاهرة.

واتهم الوزير أهالي الصعيد بالتسبب في إنشاء المناطق العشوائية بالقاهرة أثناء مداخلة هاتفية له مع الإعلامي تامر أمين عبر برنامجه“الحياة اليوم“ بفضائية الحياة حيث قال عن خطته القادمة لتولي حقيبة التنمية المحلية ”سنقوم بعمل تنمية في الصعيد، ونخلق فرص عمل لهم داخل المحافظات كي يتوقفوا عن ركوب القطار والمجيء للقاهرة وعمل العشوائيات بها“.

كما تحدث الوزير قبل ذلك عن خطته للاستفادة من موظفي الجهاز الإداري بالمحليات لتبني أكبر خطة تطوير، مشيرًا إلى أن عمله السابق كرئيس لجهاز التعبئة العامة والإحصاء سيكون دافعًا له.

ولاقت التصريحات انتقادًا حادًا من قبل النشطاء على مواقع التواصل الاجتماعي،  معتبرين تصريحات الوزير إهانة للملايين من أبناء محافظات الصعيد التي تمتد من الفيوم إلى أسوان.

وطالب النائب مصطفى سالم، ابن محافظة سوهاج،  الوزير،  بتقديم اعتذار رسمي  قبل أن يمارس مهام عمله، واصفًا التصريحات بأنها تمثل إهانة كبيرة للملايين من أبناء الصعيد في كافة المحافظات.

وقال النائب في تصريحات لـ“إرم نيوز“ إن الوزير عليه تقديم اعتذار للصعايدة قائلاً ”من الذي جعل الوزير يعرف بأن الصعايدة هم سبب العشوائيات، ألا يعرف الوزير بأن الصعيد هو من خرج مئات العلماء والوزراء وقيادات الدولة والسياسيين والمثقفين، لماذا الإهانة لنا مع أول تصريحات للوزير، كنا لا نتمنى أن تكون البداية بهذا الشكل“.

من ناحيته، قال النائب أحمد إدريس، عضو البرلمان عن محافظة الأقصر لـ“إرم نيوز“ إن الوزير مطالب بتوضيح موقفه من التصريحات، ”أهالي الصعيد لا يستحقون ما حدث، هم يتطلعون للتنمية والاهتمام بهم وليس إهانتهم“.

وأضاف إدريس ”لابد من الاعتذار لأهالي الصعيد، لأنهم تحملوا الكثير من الإهمال عبر العقود الماضية، ومن غير المقبول الرد عليهم بالإهانة“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com