تزامنًا مع أزمة ”النهضة“.. مصر تشيّد سدًا لحماية أوغندا من الفيضانات

تزامنًا مع أزمة ”النهضة“.. مصر تشيّد سدًا لحماية أوغندا من الفيضانات

المصدر: محمد ربيع - إرم نيوز

أعلنت وزارة الري المصرية، اليوم الأحد، الانتهاء من 90% من أعمال إنشاء سد جديد في دولة أوغندا، لدرء مخاطر الفيضانات على بعض المقاطعات الأوغندية.

وقال مسؤول كبير في وزارة الري المصرية، إن المشروع الذي بدأت فيه مصر بداية 2017 يعمل على تنفيذ سدود صغيرة، تسمى بـ ”الحوائط الجايبونية“، مشيرًا إلى أن الهدف منها هو حماية بعض المقاطعات الأوغندية من الفيضانات.

وأضاف رئيس قطاع مياه النيل، أحمد بهاء الدين أن هناك عدة مراحل للمشروع بدأت المرحلة الأولى منها على نهر نياموامبا بمقاطعة كاسيسي، لافتًا إلى أن المشرع عبارة عن تتويج للعلاقات الثنائية بين البلدين خاصةً في مجال الري.

وتحاول مصر خلال المرحلة الأخيرة توقيع عدد من الاتفاقيات مع دول حوض النيل باستثناء إثيوبيا والسودان، في إطار البحث عن ورقات حلول لأزمة سد النهضة الإثيوبي.

يشار إلى أن الحكومة المصرية أعلنت منتصف شهر تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي تعثر المفاوضات الأخيرة حول سد النهضة مع إثيوبيا، مؤكدةً جاهزيتها للجوء إلى التحكيم الدولي مع إثيوبيا بشأن السد ومدى تأثيره على حصة مصر من مياه النيل.

وشهدت العلاقات بين مصر إثيوبيا توترًا خلال الفترة الماضية على خلفية بناء أديس أبابا لسد النهضة، حيث تعددت الزيارات على مدار السنوات الماضية بين مسؤولي البلدين لبحث أزمة السد الذي تبنيه إثيوبيا على نهر النيل.

وتتخوف مصر من تأثير السد على حصتها السنوية من مياه النيل (55.5 مليار متر مكعب)، بينما يؤكد الجانب الإثيوبي أنه سيمثل نفعًا لها خاصة في مجال توليد الطاقة، وأنه لن يمثل ضررًا على السودان ومصر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com