إحالة 8 ضباط شرطة للمحاكمة بتهمة قتل مجند في مصر

إحالة 8 ضباط شرطة للمحاكمة بتهمة قتل مجند في مصر

المصدر: محمد منصور ومحمد ربيع - إرم نيوز

أحال النائب العام المصري، المستشار نبيل صادق اليوم الثلاثاء، 8 ضباط شرطة إلى المحاكمة العاجلة بتهمة قتل مجند بعد تعذيبه حتى الموت، كما حددت المحكمة جلسة 9 من يناير المقبل لنظر أولى جلسات محاكمة المتهمين.

وتضمن قرار النائب العام: ”إحالة أوراق 8 ضباط بقسم شرطة الهرم إلى محكمة جنايات الجيزة بتهمة تعذيب مشتبه به مجند خلال استجوابه داخل قسم الشرطة، واحتجازه بدون وجه حق للتحقيق معه، في واقعة مقتل مسنة داخل منزلها بدائرة القسم“.

ووجهت النيابة إلى المتهمين تهم: ”القتل، وارتكاب جرائم الضرب المفضى إلى الموت، واحتجاز مواطن دون سند قانوني، وعدم إخطار الجهات القضائية“.

وكانت التحريات أفادت باحتجاز الضباط للشاب محمود سعيد 20 يومًا دون إبلاغ سلطات التحقيق، وتبين من معاينة جثمانه وجود كدمات متفرقة تشير إلى تعذيبه.

وتعود تفاصيل القضية إلى قبل عام عندما وجدت جثة ربة منزل جدة الشاب مقتولة داخل شقتها، ألقى رجال المباحث القبض على الحفيد محمود مشتبهين فيه بالوقوف وراء الحادث.

وأثارت تجاوزات عناصر شرطية جدلًا واسعًا في مصر، ما دفع الرئيس المصري عبدالفتاح السيسي لمطالبة وزير الداخلية بتعديل قانون الشرطة لمنع التجاوزات الفردية لأفراد الشرطة.

من جهة أخرى، أحالت النيابة المصرية، اليوم، 21 متهمًا في أحداث الهجوم على كنيسة في مركز ”أطفيح“ بمحافظة الجيزة إلى المحاكمة العاجلة.

وشمل القرار الذي أصدرته نيابة جنوب الجيزة إحالة المتهمين، بينهم 4 هاربين وقبطي واحد إلى المحاكمة العاجلة أمام محكمة الجنح بعدة تهم من بينها تحطيم منزل حوله مالكه لمكان إقامة شعائر دينية.

وتضمنت التهم الموجهة للأشخاص المحالين للمحاكمة استغلال الدين كوسيلة لأفكار متطرفة بقصد إثارة الفتنة وإتلاف عمدي لممتلكات أحد المسيحيين ودخول عقار مسكون بقصد ارتكاب جريمة كما وجهت اتهامات لمالك المنزل بإنشاء مبنى وإدارة منشأة دون ترخيص.

وكانت النيابة العامة قد قررت منذ أيام حبس المتهمين 15 يومًا على ذمة التحقيقات بعدما تمكنت الجهات الأمنية من القبض على المتهمين من منازلهم بعد ساعات من اقتحام مئات المسلمين لمنزل مسيحي والاعتداء عليه.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة