نقل 3 قطع أثرية تخص توت عنخ آمون للمتحف الكبير غرب القاهرة

نقل 3 قطع أثرية تخص توت عنخ آمون للمتحف الكبير غرب القاهرة

المصدر: الأناضول

أعلنت وزارة الآثار المصرية، اليوم الثلاثاء، نقل 3 قطع نادرة خاصة بالملك الفرعوني الأشهر توت عنخ آمون، من المتحف المصري، وسط القاهرة، إلى المتحف الكبير بمحافظة الجيزة، غرب العاصمة.

وقالت الوزارة، في بيان، إن ”المتحف المصري الكبير بميدان الرماية (بمحافظة الجيزة) استقبل اليوم 3 قطع أثرية نادرة للملك توت عنخ آمون قادمة من المتحف المصري بالتحرير (وسط القاهرة)، تمهيدًا لافتتاحه الجزئي مطلع عام 2018“.

وأوضحت أن القطع المنقولة عبارة عن عجلة حربية و2 قميص (سترة) من المنسوجات الخاصة بالفرعون الذهبي.

وأشارت إلى أن ”عملية النقل تأتي في إطار المشروع المشترك، بين وزارة الآثار ووكالة التعاون الدولي اليابانية؛ بهدف ترميم وصيانة وتغليف القطع الأثرية بالملك، من المتحف المصري إلى مكان عرضها الدائم بالمتحف المصري الكبير“.

ونهاية أيار/مايو الماضي، أعلنت وزارة الآثار المصرية بدء نقل مقتنيات الملك توت عنخ آمون، من المتحف المصري إلى المتحف الكبير بدأتها بالسرير الجنائزي ”الذهبي“ الخاص به.

ومن المقرر افتتاح المتحف المصري الكبير جزئيًا مطلع 2018، وسيكون مبنيًا على مقتنيات الملك توت عنخ آمون، وتم حصرها بالكامل، حتى يتم عرضها لأول مرة وعددها يزيد على 5 آلاف أثر، وفق بيانات سابقة للآثار المصرية.

وتكتسب مجموعة توت عنخ آمون، أحد فراعنة الأسرة المصرية الثامنة عشر في تاريخ مصر القديم (من 1334 إلى 1325 ق.م.) أهمية كبيرة بفضل ضخامة عدد قطعها والعثور عليها كاملة عام 1922، على يد عالم الآثار البريطاني هوارد كارتر.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com