مصر.. الإعدام لمتهم بقتل ضابط في هجوم ”منزل وزير الداخلية“

مصر.. الإعدام لمتهم بقتل ضابط في هجوم ”منزل وزير الداخلية“

المصدر: محمد الفيومي– إرم نيوز

قضت محكمة عسكرية، اليوم الاثنين، بإعدام متهم بقتل ضابط شرطة فيما يُعرف إعلاميًا بـ“هجوم السويس“ الذي استهدف نقطة أمنية عام 2015 أمام منزل وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم.

وأصدرت المحكمة العسكرية بالسويس، حكمًا -اليوم- بالإعدام شنقًا بحق عمر حسن الجبرتي، في قضية اتهامه بقتل رئيس مباحث مركز شرطة الجناين بالسويس.

وذكرت تحقيقات النيابة أن الشاب سالف الذكر نفَّذ مع 3 آخرين ”هاربين الآن“ هجومًا بالرصاص على كمين للشرطة، متمركز أمام منزل والدة وزير الداخلية السابق محمد إبراهيم.

وأحالت المحكمة العسكرية في وقت سابق أوراق المتهم للمفتي، مستندة إلى أنه أطلق النار على الكمين الأمني في عام 2015؛ ما تسبب في مقتل الضابط متأثرًا بإصابته بثلاثة أعيرة نارية.

وينظر القضاء المصري منذ 2013 بقضايا اتهام عناصر تابعين لجماعة الإخوان المسلمين بارتكاب أعمال شغب وعنف، عقب فض اعتصامين مؤيدين للرئيس الأسبق محمد مرسي، إذ أصدرت أحكامًا متفاوتة تنتراوح بين الإعدام والسجن المشدد.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com