الحكومة المصرية تعتذر لأسرة جنرال سابق بعد فضيحة نقل تمثاله (فيديو)

الحكومة المصرية تعتذر لأسرة جنرال سابق بعد فضيحة نقل تمثاله (فيديو)

المصدر: حسن خليل- إرم نيوز

اعتذر محافظ بورسعيد اللواء عادل الغضبان ممثلًا لوزارة التنمية المحلية بالحكومة المصرية لأسرة القائد الراحل رئيس أركان حرب القوات المسلحة الأسبق الفريق عبدالمنعم رياض، بعد الطريقة التي تم بها نقل التمثال الخاص به، حيثُ أثار انتشار فيديو نقل التمثال الغضب لدى الشارع المصري والجدل على مواقع التواصل الاجتماعي.

ورغم أن المحافظة أصدرت بيانًا أكدت فيه أن التمثال به عيوب فنية ويتم حاليًا عمل تمثال جديد لوضعه في ميدان الشهداء، إلا أن المحافظ أصدر بيانًا مساء اليوم السبت قال فيه: ”تتقدم المحافظة بالاعتذار لأسرة البطل عن التصرف غير المسؤول الذي أقدم عليه المتسببون في الواقعة والذين سيكون لهم عقاب رادع بعد إزالة التمثال القديم من قاعدته بطريقة غير مناسبة“.

وذكر البيان أن ”القائد العسكري البطل قيمة عسكرية وشعبية عظيمة“، مشيرًا إلى ”إحالة المتسببين في واقعة إزالة تمثال الفريق من قاعدته للتحقيق“.

وأوضح: ”تم وضع خطة جديدة لوضع تمثال جديد للفريق أول عبدالمنعم رياض بميدان الشهداء بديلًا للتمثال القديم الذي لم يكن يليق بمكانة البطل سواء بسبب حجمه أو عيوبه الفنية التي أشار إليها المختصون، لذلك تم تكليف الفنان طارق الكومي مدير متحف الفنان محمد مختار منذ 3 أشهر بإقامة تمثال جديد بطول 4 أمتار ووضعه في مكان لائق بميدان الشهداء“.

واستكمل: ”سيتم إزاحة الستار عنه في احتفالات بورسعيد بعيدها القومي احتفالًا بأعياد النصر في23 ديسمبر الجاري وسيتم توجيه الدعوة لأسرة الشهيد البطل وكافة فئات الشعب لحضور إزاحة الستار عن التمثال الجديد الذي يليق بمكانته وتاريخه“.

يذكر أن حالة الغضب تصاعدت عقب بث فيديو عملية نقل التمثال باستخدام ”لودر“، حيث تم كسر التمثال بطريقة اعتبرها الكثيرون إهانة لتاريخ القائد العسكري، الذي يعتبره المصريون ”مثالًا للتضحية والفداء حيث استشهد عام 1969 عقب حرب الاستنزاف في منطقة قناة السويس“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com