بعد اغتيال صالح.. مخاوف في مصر من احتمال استهداف الحوثيين لمضيق باب المندب

بعد اغتيال صالح.. مخاوف في مصر من احتمال استهداف الحوثيين لمضيق باب المندب

المصدر: محمد ربيع– إرم نيوز

تصاعدت المخاوف في مصر من احتمال استهداف ميليشيا الحوثي لمضيق باب المندب وخليج عدن لاستغلال أهميتهما للملاحة في البحر الأحمر وقناة السويس، وذلك بعد اغتيالهم الرئيس اليمني السابق علي عبدالله صالح يوم الإثنين.

وقال عضو لجنة الشؤون العربية في البرلمان المصري، جمال محفوظ، إن اللجنة ستناقش اليوم مستجدات الوضع في اليمن بعد مقتل صالح وكيفية التحرك في هذا الملف، ومدى خطورة الوضع الجديد على الممر الملاحي لمصر.

وأوضح محفوظ في تصريحات لـ ”إرم نيوز“، أن هناك تخوفات في مصر من استهداف الحوثيين لمضيق باب المندب، مشيًرا إلى أن الجيش اتخذ إجراءات احترازية للتصدي لأي اعتداء على المضيق.

وكشف عضو البرلمان المصري عن أن هناك مقترحًا ستناقشه اللجنة مع دعوة البرلمان العربي وبعض دوائر صنع القرار في المنطقة إلى وضع تصور سياسي للأزمة اليمنية، ومحاولة الخروج بحلول بعيدة عن المواجهات العسكرية.

بدوره دعا جمال، نجل الرئيس الأسبق محمد أنور السادات، الرئيس عبدالفتاح السيسي والحكومة إلى التحرك لصد أي محاولة من الحوثيين المدعومين من إيران للسيطرة على مضيق باب المندب وخليج عدن.

وقال إن عدم الاستقرار يؤثر على أمن التجارة الدولية بشكل عام والأمن القومي المصري بشكل خاص، موضحًا أن من يتحكم بباب المندب يستطيع أن يفرض إرادته على الجميع مهما كانت إمكاناته محدودة وسلاحه بسيطًا.

من جهته، رأى الكاتب والمحلل السياسي اليمني عبدالله إسماعيل أن إعلان الحوثيين تصنيع صاروخ يحمل اسم ”مندب 1“ يدل على ما تبيته هذه الجماعة لهذه المنطقة المهمة والحيوية.

وأضاف إسماعيل، أنه يتوقع ضرب الميليشيات الحوثية لأية أهداف حيوية بالمياه الدولية لإحداث فوضى بالمنطقة، موضحًا أنهم أقدموا على زراعة ألغام في البحر الأحمر من أجل استهداف السفن.

وأشار إلى أن التحالف العربي اتخذ الخطوات العسكرية اللازمة لإفساد أي محاولة لاستهداف تلك الميليشيات لباب المندب، وأن القوات الشرعية ستنجح، بالتعاون مع التحالف، في القضاء على التواجد الحوثي في العاصمة صنعاء في الفترة المقبلة.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

مواد مقترحة