تعرف على تفاصيل وأسباب تفجير مسجد الروضة في سيناء المصرية – إرم نيوز‬‎

تعرف على تفاصيل وأسباب تفجير مسجد الروضة في سيناء المصرية

تعرف على تفاصيل وأسباب تفجير مسجد الروضة في سيناء المصرية
Smoke rises after a house was blown up during a military operation by Egyptian security forces in the Egyptian city of Rafah near the border with southern Gaza Strip October 29, 2014, as Egypt began setting up a buffer zone along the border with the Hamas-run territory to prevent militant infiltration and arms smuggling following a wave of deadly attacks. The move, which is set to result in the demolition of hundreds of homes, comes after a suicide bombing in the Sinai Peninsula killed at least 30 soldiers last week. AFP PHOTO/ SAID KHATIB (Photo credit should read SAID KHATIB/AFP/Getty Images)

المصدر: حسن خليل - إرم نيوز

أكدت مصادر خاصة، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، سقوط أكثر من 85  قتيلاً، حتى الآن، في حادث العريش، الذي نفذته عناصر متشددة أثناء صلاة الجمعة، وذلك عبر تفجير عبوة ناسفة، داخل مسجد الروضة، بمنطقة بئر العبد، في محافظة شمال سيناء.

وأوضحت المصادر، أن عدد المصابين حتى الآن، تجاوز 80 مصابًا، حيث تم نقل جميع الضحايا والمصابين للمستشفيات، وسط مطالبات الأهالي، عبر السماعات الخارجية للمساجد، بالذهاب للمساجد؛ للتبرع بالدم.

وذكرت المصادر، أن سبب التفجير داخل المسجد، في منطقة الروضة، تحديدًا؛ يرجع إلى استهداف قبيلة ”السواركة“، التي يقطن أغلب أفرادها وقياداتها في تلك المنطقة، خاصة القبيلة الفرعية داخل السواركة، وتدعى ”الجريرات“ أو“ الجريرين“.

وأضافت، أن تلك القبيلة، هاجمت الفكر الداعشي، إلى جانب قيام إمام المسجد، الجمعة الماضية، بالهجوم الشرس على العناصر التكفيرية في سيناء، وتنظيم ”داعش“.

وصرح المصدر، أن استهداف الإرهابيين الكبير للقبيلة، اليوم؛ يرجع إلى فشلهم في إقناع القبيلة، بعدم التعاون مع رجال الجيش والشرطة، لاستهداف عناصرهم بين الحين والآخر، خاصة أنه تم اغتيال الشيخ سليمان أبو حراز، أحد أبرز قيادات القبيلة، منذ عام تقريبًا، إلى جانب الشيخ عيد أبو جرير.

واختتم المصدر: ”في هذه المنطقة، الحرب دائرة بين الإرهابيين والموالين لداعش، وبين القبيلة وأفرادها، فأرادوا توجيه رسالة قاسية، لكل القبائل المتعاونة مع الجيش، عبر هذه القبيلة“.

وفي نفس السياق، قالت مصادر طبية، في تصريحات لـ“إرم نيوز“، إن أعدادًا كبيرة من المصابين، تم نقلها إلى مستشفى الإسماعيلية؛ نظرًا لخطورة حالتها، في حين أن وزارة الصحة، لم تعلن عن أعداد رسمية للضحايا، واكتفت بذكر إصابة 75 فردًا، مع الدقائق الأولى للتفجير.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com