إحباط محاولة تفجير مصنع في سيناء ومقتل شرطي وانتحاري

إحباط محاولة تفجير مصنع في سيناء ومقتل شرطي وانتحاري

المصدر: الأناضول

قتل شرطي مصري، ولقي انتحاري مصرعه، اليوم الثلاثاء، إثر تفجير سيارة مفخخة كان يقودها الأخير، أثناء محاولته اقتحام مصنع ينتج مواد للبناء شمال سيناء، وفق مصادر أمنية.

ويعتبر الهجوم سابقة، إذ تستهدف الهجمات عادةً المؤسسات العسكرية والأمنية، وليس مؤسسات تجارية أو استثمارية، منذ انطلاقها في سيناء خلال السنوات الأخيرة.

وأوضحت المصادر ذاتها في تصريحات صحفية، أن “تهديدات إرهابية أرسلت إلى مصنع أسمنت بمنطقة “الحسنة” وسط سيناء، مطالبةً بإغلاقه أو تفجيره، مما أدى إلى إقامة كمين أمني في الطريق المؤدي للمصنع”، دون تفاصيل أكثر.

وفوجئ أفراد الحاجز الأمني المرابط قبيل المصنع، ظهر اليوم، بسيارة مندفعة تجاهه دون استجابة لتعليمات التوقف الأمني، وفق المصادر ذاتها.

وأوضحت المصادر أن “القوات تعاملت مع السيارة بإطلاق وابل من الرصاص، مما أدى لانفجارها قبل اقتحام الكمين”.

وأسفر التفجير عن “مصرع قائد السيارة الانتحاري واستشهاد المجند وحيد يحيى جمال الدين”.

وفي الآونة الأخيرة تراجعت وتيرة العمليات الإرهابية نسبيا في سيناء، مع تشديد القبضة العسكرية والأمنية، وفق معطيات رسمية مصرية حديثة.

وبحسب تقرير صادر مؤخرا عن “الهيئة العامة للاستعلامات” التابعة للرئاسة المصرية، فإن الأجهزة الأمنية تمكنت من خفض معدلات العمليات الإرهابية خلال النصف الأول من العام الحالي بنسبة 21 ضعفًا مقارنة بالفترة نفسها من العام 2015.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع