مصلون يؤدون صلاة الجمعة في ساحة المسجد الأقصى
مصلون يؤدون صلاة الجمعة في ساحة المسجد الأقصىأرشيف - أ ف ب

ثاني أيام رمضان.. 45 ألفًا أدّوا صلاتي العشاء والتراويح في الأقصى

قالت دائرة الأوقاف الإسلامية وشؤون المسجد الأقصى المبارك، إن 45 ألفًا أدّوا صلاتي العشاء والتراويح في ثاني أيام رمضان في المسجد الأقصى.

يأتي ذلك في ظل القيود الإسرائيلية المتزايدة تجاه المصلين في المسجد الأقصى في مدينة القدس المحتلة، التي قد تقود إلى تكرار التوترات ومناظر العنف التي سادت خلال سنوات سابقة، بحسب تقارير.

ويُضطر بعض الفلسطينيين لتأدية الصلاة في الشوارع المؤدية إلى السجد الأقصى لمرات عديدة؛ بسبب عدم سماح السلطات الإسرائيلية لهم بالدخول إلى المسجد الأقصى.

وكان مدير عام الأوقاف الإسلامية العامة وشؤون المسجد الأقصى المبارك الشيخ عزام الخطيب، قد قال، في وقت سابق، إنه يرجح "أنه سيتم السماح فقط بدخول ما يتراوح بين 10000 إلى 15000 مُصلٍّ إلى المسجد الأقصى طوال الشهر بأكمله".

لكن ذلك الرقم سيكون جزءًا صغيرًا من حشد رمضان العادي، الذي بلغ إجماليه، العام الماضي، نحو 1.4 مليون، لا سيما في أحد أيام الجمعة، التي استضاف فيها المسجد أكثر من 300 ألف من المصلين، بحسب تقرير لصحيفة "واشنطن بوست" الأمريكية.

أخبار ذات صلة
واشنطن بوست: تقييد الصلاة في المسجد الأقصى "برميل بارود" قد ينفجر

في حين قالت صحيفة "نيويورك تايمز" الأمريكية، إن القيود الإسرائيلية المتزايدة تجاه المصلين في المسجد الأقصى بمدينة القدس المحتلة، "خلقت على الدوام العديد من الصعوبات أمام الفلسطينيين".

وبينت أنه "مع بداية شهر رمضان، يخشى الكثيرون أيضًا من القيود الإضافية، التي قد تفرضها إسرائيل على المسجد الذي يمكن أن يجذب 200 ألف شخص في يوم واحد؛ ليس فقط من القدس، بل من مختلف مناطق الضفة الغربية المحتلة".

ونقلت عن الشرطة الإسرائيلية قولها، إنه يُسمح للفلسطينيين بعد تدقيق أمني معزز يتم إجراؤه بسبب الواقع الحالي بالمرور، إلى جانب الجهود المبذولة لمنع أي اضطرابات، كما ذكرت الشرطة أنها "تحافظ على التوازن بين حرية العبادة وضرورة ضمان الأمن".

الأكثر قراءة

No stories found.


logo
إرم نيوز
www.eremnews.com