البحرين تمنع المعارضة من تنظيم مظاهرة احتجاجية

البحرين تمنع المعارضة من تنظيم مظاهرة احتجاجية

المصدر: المنامة- (خاص) من أحمد الساعدي

أعلنت جمعية الوفاق البحرينية الشيعية المعارضة عن منع النظام لها بتنظيم مسيرة سلمية بمنطقة المقشع غرب المنامة احتجاجا على سياسة السلطة في التعاطي مع الأزمة؛ وفق الجمعية.

ووصفت الوفاق في بيان لها أطلعت عليه شبكة “إرم” منع السلطات للتظاهرة بأنه “قرار تعسفي”، لافتة إلى أن: “هذا المنع يؤكد استمرار نهج السلطة في مصادرة حرية الرأي والتعبير وحق المواطنين الإنساني والطبيعي في التعبير عن آرائهم بشكل حضاري”.

وكانت الوفاق أكدت أن: ” الدافع لتقييد هذه الفعاليات والتبريرات التي تساق في هذا المجال إنما تستهدف خنق حرية الرأي والتعبير والقضاء عليها وعدم إتاحة أي فرصة للشعب للتعبير عن رأيه والمطالبة بحقوقه المشروعة والعادلة”.

وكان الاعتصام منع لأكثر من مرة، منذ السبت 3 أيار/ مايو 2014، واستمر يوماً بعد يوم ضمن مشروع النظام في حجب رأي الشعب الذي يطالب بالتحول نحو الديمقراطية.

وفي سياق متصل، لا زالت السلطات البحرينية تحتجز جثة عبد العزيز العبار، حيث تقول المعارضة: “قتله رجال الأمن بطلق نار”، معتبرة أن الأسباب التي أوردتها وزارة الصحة في شهادة الوفاة بأنها:”منافية للحقيقة ومحاولة لإفلات القتلة من العقاب، وهروب السلطة من الاعتراف بالقتل الموثق يدل على التورط في القتل”.

وشددت الوفاق أن مرور 24 يوماً على استشهاد العبّار وتعنت السلطة في تكبيل جثة الشهيد وعدم كتابتها السبب الحقيقي للوفاة، هو اعتراف رسمي صريح بحماية القتلة والمجرمين وتبني هذه الجرائم التي يذهب ضحيتها المواطنون؛ على حد قولها.

وأكدت الوفاق على أن تزوير شهادة الوفاة لحماية القتلة من العقاب هي جريمة أخرى تضاف لجريمة القتل، وأن هذا التعطيل المتعمد لجثمان الشهيد ومواراته جريمة بحق الإنسانية وبحق البحرين، لأن الشهيد مضى على طريق المطالبة بالحقوق وفي سبيل تحقيق الديمقراطية والكرامة؛ حسب تعبيرها.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com

محتوى مدفوع