المغرب ينفي إضراب قادة ”حراك الريف“ عن الطعام‎

المغرب ينفي إضراب قادة ”حراك الريف“ عن الطعام‎

المصدر: الاناضول

نفت إدارة السجون وإعادة الإدماج في المغرب ، الخميس، دخول قادة حراك الريف الموقوفين في إضراب عن الطعام، في الوقت الذي أكدت فيه محامية مغربية دخولهم في الإضراب منذ أيام.

وقالت الإدارة، عبر بيان لها ”إن النزلاء المعنيين بالأمر“، في إشارة إلى قادة نشطاء الريف، ”يتناولون وجباتهم الغذائية بانتظام، ويقومون بتسلم الطعام من عائلاتهم خلال الزيارات الأسبوعية“.

ووصفت الإدارة ما يتم ترويجه بخصوص دخول بعض معتقلي أحداث الحسيمة في إضراب عن الطعام بـالمزاعم والادعاءات.

واستنكرت الهيئة ”لجوء بعض الجهات إلى ترويج هذه المغالطات والادعاءات“، مؤكدة أنها ”ستظل حريصة على معاملة كافة النزلاء وفقا لما ينص عليه القانون“.

ومن جهتها، قالت المحامية نعيمة كلاف، عضو هيئة الدفاع عن نشطاء حراك الريف، ”إن أهالي الموقوفين زاروا نشطاء الريف بسجن الدار البيضاء، يوم لأربعاء، وأكدوا أنهم لا يزالون مضربين عن الطعام“.

وأضافت قائلة  ”زرت شخصيا الجمعة والإثنين الماضيين بعض قادة نشطاء الريف، ووجدتهم مضربين عن الطعام“.

ومنذ أكتوبر/تشرين الأول 2016، تشهد الحسيمة وعدد من مدن وقرى منطقة الريف احتجاجات متواصلة؛ للمطالبة بـ“التنمية ورفع التهميش ومحاربة الفساد“.

وارتفع عدد الموقوفين على خلفية ”حراك الريف“ إلى أكثر من 200، حسب ناشطين.

وفي لقاء متلفز مطلع يوليو/تموز الماضي، قال رئيس الحكومة المغربي سعد الدين العثماني:“ إن حل أزمة الريف يمرّ عبر مدخلين، سياسي وتنموي“.

للتصحيح أو إبداء أي ملاحظات desk (at) eremnews.com